لايف

انتحار مصاب بكورونا بمستشفى الصدر بالعباسية.. والنيابة تستمع للشهود

مباحث القاهرة تجري تحريات حول الواقعة، وتم تفريغ كاميرات المستشفى.

شارك الخبر مع أصدقائك

أقدم شخص في العقد الرابع من عمره على الانتحار بإلقاء نفسه من الطابق الرابع بمستشفى الصدر بالعباسية، بعد إيجابية إصابته بفيروس كورونا واحتجازه، وبدأت النيابة التحقيقات في الواقعة.

انتحار مصاب كورونا من الطابق الرابع

تلقى قسم شرطة ثان مدينة نصر، بلاغًا عن سقوط مريض من الطابق الرابع، من غرفته بمستشفى الصدر بالعباسية.

وانتقل رجال المباحث لمكان الواقعة، وتبين من التحريات والتحقيقات أن المتوفي توجه إلى المستشفى لشعوره بأعراض فيروس كورونا.

وأضافت التحريات أنه عقب حجزه في غرفة عزل بعد التأكد من إصابته بالفيروس، ألقى بنفسه من شرفة الغرفة وسقط جثة هامدة.

كسر في الجمجمة ونزيف داخلي

وبمعاينة جثة المتوفى، تبين إصابته بكسر فى الجمجمة، ونزيف داخلى أودى بحياته.

ويستكمل فريق من رجال مباحث القاهرة التحريات المكثفة في واقعة الانتحار.

تحريات المباحث

وأجرى رجال المباحث عمليات تفريغ كاميرات المراقبة، وسؤال شهود العيان للوقوف على ملابسات الحادث.

وكشفت التحريات أن المنتحر أصيب باكتئاب بعد تأكد إصابته، وحاول الأطباء تهدئته لكنه غافلهم، وتوصلت لعدم وجود شبهة جنائية في الحادث، وجارٍ فحص ملفه النفسي.

النيابة تستمع للطبيب المعالج

واستمتعت نيابة مدينة نصر إلى أقوال الطبيب المعالج وشهود العيان للوقوف على ملابسات الواقعة.

واتخذت الإجراءات القانونية اللازمة في الواقعة، وتباشر النيابة العامة التحقيق.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »