Loading...

اليوم‮.. ‬بدء التعامل بنظام الشراء بالهامش لقائمة الـ47

Loading...

اليوم‮.. ‬بدء التعامل بنظام الشراء بالهامش لقائمة الـ47
جريدة المال

المال - خاص

10:26 ص, الأحد, 3 فبراير 08

المال : خاص
 
رحب خبراء سوق الاوراق المالية بقرارات ادارة البورصة نهاية الاسبوع الماضي الخاصة باختيار 47 شركة لقائمة الشركات التي يتم التداول عليها في كل من نظام الشراء بالهامش ونظام الاقتراض بغرض البيع ونظام الشراء والبيع في ذات الجلسة والتي سيبدأ التعامل بها اعتبارا من اليوم الاحد.

 
 أشار الخبراء الي ان هذه الخيارات ووضعها امام المتعاملين للاستفادة منها تسهم بقدر كبير في تنشيط حركة التعاملات ورفع نسبة السيولة داخل السوق.
 
قال علاء عبد الحليم العضو المنتدب لشركة »المجموعة المتحدة للاوراق المالية« إن تفعيل هذه الانظمة والعمل بها في الوقت الحالي من شأنه تنشيط السوق وزيادة حجم السيولة عبر تمويل من شركات الاوراق المالية خاصة ان النظامين الاول والثاني (الشراء بالهامش والاقتراض بغرض البيع) يصبان بقوة في خانة حفز السيولة.
 
ويتيح نظام الشراء بالهامش والذي كان يتم تطبيقه داخل شركات السمسرة لعملائها المميزين الي جانب نظام الاقتراض بغرض البيع والذي يعني قيام الشركة ببيع اسهم لعملائها عند نقطة مستقبلية محددة في مدة محددة.. يتيحان للعملاء تنمية محافظهم الاستثمارية وزيادة حجم السيولة لديهم وزيادة الطلب علي الاسهم مما يسهم بقوة في دعمها ونمو ارباحها الراسمالية.
 
اضاف عبد الحليم ان الشركات التي تم اختيارها لتطبيق هذه الانظمة تتمتع بنسبة عالية من حركة التداول الحر مما يسهل نجاح التطبيق خاصة مع الاقبال المرتقب من قبل المتعاملين علي الاستفادة من هذه الانظمة والتي اثبتت كفاءة عالية في الاسواق الخارجية. كما يتيح لشركات الوساطة في الاوراق المالية ذاتها تعزيز عملياتها التشغيلية ورفع درجة كفاءتها وبالتالي زيادة ارباحها التشغيلية خاصة انها تضمن حقوقها مسبقا من خلال عمليات التنفيذ سواء حقق المتعاملون مكاسب او خسائر.
 
وجاءت الشركات التي اختارتها البورصة من القطاعات الاساسية والنشطة والتي سجلت علي مدار العام الماضي نسباً عالية من التداول وزيادة حجم السيولة التي تتحرك هذه الاسهم خلالها مما يمنحها كفاءة مع تطبيق هذه الانظمة عليها.
 
وجاءت اسهم مواد البناء والانشاءات والتي تضم اسهماً من الاسكان والمقاولات ومواد البناء ضمن القائمة وهي نفسها التي حققت نسبة تعاملات كبيرة خلال الفترة الاخيرة مدعومة من النمو القوي في صناعة مواد البناء والانشاءات بشكل عام الي جانب التحركات السعرية الكبيرة من خلال ارتفاع اسعار الحديد والاسمنت مع دخول شركات عالمية الي الصناعة مثل »اعمار« و»ديار« و»داماك« في قطاع الاسكان والعقارات وزيادة »لافارج« نصيبها من سوق الاسمنت المصرية.
 
وجاءت اسهم قطاع البتروكيماويات علي قائمة الاسهم المختارة بعد الانباء الداعمة حول زيادة عدد مصانع الاسمدة وفتح الحكومة المجال لاختيار 12 رخصة جديدة في صناعة الاسمدة.. كما حفز ارتفاع اسهم البترول العالمية نشاط اسهم البتركيماويات دعما من نمو الارباح المتوقع حدوثها مع هذه الزيادة.
جريدة المال

المال - خاص

10:26 ص, الأحد, 3 فبراير 08