اتصالات وتكنولوجيا

الولايات المتحدة تمنح تطبيق تيك توك أسبوعين لتوفيق أوضاعه بالبلاد

الشركة الأم المالكة لتطبيق "تيك توك" ، لديها مهلة حتى 27 نوفمبر

شارك الخبر مع أصدقائك

قررت الولايات المتحدة منح مهلة إضافية مدتها 15 يوما للشركة الصينية المالكة لتطبيق تيك توك لإعادة هيكلة نشاطاتها في البلاد، ما يبعد موقتا شبح حظره في الولايات المتحدة، بحسب وكالة رويترز.

مهلة حتى 27 نوفمبر

وتشير وثيقة صادرة عن القضاء الأمريكى، إلى أن “بايت دانس” ، الشركة الأم المالكة لتطبيق “تيك توك” ، لديها مهلة حتى 27 نوفمبر للتوصل إلى اتفاق لبيع أصولها، مع شركات أميريكية لتبعد اتهامات بالتجسس لحساب الصين وجهتها إليها إدارة دونالد ترامب.

يذكر أن الرئيس الأمريكى كان قد وقع مرسوما في 14 أغسطس يرغم “بايت دانس” على بيع نشاطاتها الأمريكية في غضون 90 يوما لأنها تشكل تهديدا على “أمن الولايات المتحدة القومي”.

ومع انتهاء المهلة يوم الخميس الماضي، فقد منحت اللجنة الحكومية المكلفة الاستثمارات الأجنبية، مهلة إضافية مساء الخميس لهذه المنصة التي تحظى بشعبية كبيرة وتضم أكثر من مئة مليون مستخدم في الولايات المتحدة وحدها.

اقرأ أيضا  وزير الاتصالات : 500 مليون جنيه تكلفة خط إنتاج التابلت في بني سويف ويصنع مليون ونصف كل عام

وكانت “تيك توك” تقدمت الثلاثاء بطلب لدى محكمة في واشنطن لمنع دخول المرسوم حيز التنفيذ وطالبت بمهلة 30 يوما.

عرضت “بايت دانس” و”تيك توك” تأسيس شركة جديدة تضم مجموعة “أوراكل”

وفي نهاية سبتمبر، عرضت “بايت دانس” و”تيك توك” تأسيس شركة جديدة تضم مجموعة “أوراكل” الأمريكية للمعلوماتية كشريك تكنولوجي في الولايات المتحدة ومجموعة “وولمات” العملاقة كشريك تجاري.

ويبدو أن المشروع يناسب الإدارة الأميركية لكن الشركة لا تزال تنتظر الموافقة.

وأتت المهلة الجديدة لتضاف إلى قرار صادر عن وزارة التجارة الخميس سمح للتطبيق بالإفلات من أحكام مرسوم آخر كان يهدده بالحظر أيضا.

اقرأ أيضا  انطلاق النسخة الرابعة من قمة FDC خلال فبراير المقبل

فقد قررت الوزارة احترام قرار صادر عن محكمة بنسيلفانيا الفدرالية التي علقت في 30 أكتوبر تطبيق مرسوم بعدما لجأت إليها ثلاثة أطراف توفر مضامين لتطبيق “تيك توك”.

وكانت إدارة ترامب عبر وزارة العدل، استأنفت الحكم.

وزارة التجارة الأمريكية أعلنت فى سبتمبر أنه سيتم حظر تنزيل تطبيق تيك توك

وكانت وزارة التجارة الأمريكية قد أعلنت فى سبتمبر الماضى أنه سيتم حظر تنزيل تطبيقي تيك توك ووي تشات الصينيين في الولايات المتحدة بسبب مخاطر تتعلق بـ”الأمن القومي”.

وأوضحت الوزارة في بيان أن “الحزب الشيوعي الصيني أثبت أن لديه الوسائل والنية لاستخدام هذين التطبيقين لتهديد الأمن القومي وسياسة الولايات المتحدة الخارجية واقتصادها”.

وبذلك تنفذ الولايات المتحدة التهديد الذي لوح به الرئيس دونالد ترامب ضد التطبيقين الصينيين وسط توتر متصاعد بين العملاقين الاقتصاديين.

اقرأ أيضا  «فوري» تخطط لرفع رأسمالها المصدر بقيمة 800 مليون جنيه

غير أن واشنطن تترك الباب مفتوحا أمام تيك توك، منصة الفيديوهات القصيرة التي تلقى شعبية كاسحة بين الشبان، قبل أن تمنعها تماما من العمل على أراضيها.

وأوضح بيان وزارة التجارة أن “الرئيس يترك مهلة حتى 12 نوفمبر لتسوية مشكلات الأمن القومي التي تطرحها تيك توك، وسيكون بالإمكان رفع الحظر في نهاية المطاف”.

وتواجه تيك توك خطر الحظر منذ مطلع أغسطس، حين وقع ترامب الذي يتهمها بالتجسس لحساب السلطات الصينية، مرسوما يطالب ببيع أنشطتها في الولايات المتحدة بحلول 20 سبتمبر وإلا فسيتم حظرها في البلد.

وقدمت شركتا مايكروسوفت ووولمارت الأميركيتان العملاقتان عرضا لشراء أنشطة تيك توك الأميركية، لكن الشركة الأم بايت دانس رفضته .

وظهرت بعد ذلك بوادر اتفاق يجعل من شركة أوراكل الكاليفورنية “شريكا تكنولوجيا موثوقا” لتيك توك، لكن لم يكشف أي تفصيل بهذا الصدد.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »