سيـــاســة

الولايات المتحدة تبحث تعديل تشريعي يٌمكّنها من تصدير الغاز لأوكرانيا

رجب عزالدين: تتجه الولايات المتحدة إلى تخفيف القيود المفروضة على صادراتها من الغاز الطبيعى للدول الغير منخرطة في اتفاقيات تجارة حرة معها ،وبالأخص أوكرانيا،بعد التدخل العسكري الروسي في جزيرة القرم ،وما خلفه من تداعيات اقتصادية قد تؤثر على دول أوربية…

شارك الخبر مع أصدقائك

رجب عزالدين:

تتجه الولايات المتحدة إلى تخفيف القيود المفروضة على صادراتها من الغاز الطبيعى للدول الغير منخرطة في اتفاقيات تجارة حرة معها ،وبالأخص أوكرانيا،بعد التدخل العسكري الروسي في جزيرة القرم ،وما خلفه من تداعيات اقتصادية قد تؤثر على دول أوربية وغير أوربية في مجال الطاقة.

وقال وليام جبنوس المتحدث باسم وزارة الطاقة الأمريكية ،إن الوزارة ستراجع القيود المفروضة على تصدير الغاز للدول غير المنخرطة فى اتفاقية تجارة حرة مع الولايات المتحدة ،بما لا يضر بالمصالح الأمريكية وأمن الطاقة الداخلي ،وأضاف”سنحاول تزويد شراكائنا فى أوربا وغيرها بالغاز للتخفيف من حدة الأزمة الاوكرانية وتداعياتها “وفقاً لما نقلته وكالة بلومبرج الأمريكية.

ولكي تتمكن  شركات الغاز الطبيعي الأمريكية من تصدير الغاز إلى أوكرانيا أو أى دولة أخرى فإنها بحاجة إلى تمرير قانون جديد يسمح لها بتصدير الغاز للدول الغير منخرطة فى اتفاقية تجارة حرة مع امريكا .

فيما قررت روسيا رفع الخصم الممنوح لأوكرانيا على أسعار الغاز الذي تزودها به منذ سنوات ،وفي ديسمبر وافقت روسيا على خفض سعر الغاز الذي تبيعه لكييف بمقدار الثلث إلى 268.50 دولار لكل ألف متر مكعب من 400 دولار كانت اوكرانيا تدفعها منذ عام 2009 ،بعدما أحجم الرئيس المعزول فيكتور يانوكوفيتش عن توقيع اتفاق تجارة أوروبي مفضلاً علاقات أوثق مع روسيا.

شارك الخبر مع أصدقائك