سيـــاســة

«الوطن» يدعو القوى السياسية لوضع خارطة طريق جديدة

كتب – محمود غريب:   طالب حزب الوطن السلفى جميع القوى السياسية بالانسحاب من تأييد ما سماه «الانقلاب العسكرى» الذى كشف عن طبيعته الدموية ووجهه القمعى والاستخدام غير المبرر للعنف ضد المتظاهرين السلميين، وضرورة انسحاب المستشار عدلى منصور من المشهد…

شارك الخبر مع أصدقائك

كتب – محمود غريب:
 
طالب حزب الوطن السلفى جميع القوى السياسية بالانسحاب من تأييد ما سماه «الانقلاب العسكرى» الذى كشف عن طبيعته الدموية ووجهه القمعى والاستخدام غير المبرر للعنف ضد المتظاهرين السلميين، وضرورة انسحاب المستشار عدلى منصور من المشهد السياسى احترامًا للقضاء وضمانًا لعدم انحياز القضاء لفئة سياسية على حساب أخرى، وحرصًا على سمعته وصيانة له من التلوث بدماء المصريين، على حد وصف بيان الحزب الذى أصدره صباح اليوم.

وطالب الحزب فى بيانه الإعلام بالحيادية والموضوعية، والتزام الدقة والصدق فى نقل الحقائق والوقائع، مشيرا إلى أن عليه المساهمة بما لديه من وثائق وأدلة لإثبات التهم على المعتدين على المعتصمين السلميين، كما طالب الحزب بفتح المنابر الإعلامية المغلقة ومنع الإجراءات الاستثنائية.

ودعا الوطن القوات المسلحة بتشكيل لجان تحقيق فورية للتوصل إلى الجناة المعتدين ومن كلفهم بهذه الجرائم تمهيدًا لتقديمهم إلى محكمة عاجلة وعادلة.

ورفض الحزب محاولات جر القوات المسلحة للعنف والتدخل فى العملية السياسية والصراع الدائر حولها، أو الانحياز إلى أى فصيل سياسى، مشيرا إلى أنه يتحتم على الأحزاب السياسية ووسائل الإعلام، التوقف الكامل عن بث العنف والكراهية والتحريض عليها والدعوة إليها، وتهدئة الأجواء وتهيئتها للمصالحة الوطنية.

واختتم حزب الوطن بيانه بمطالبة جميع الأحزاب والقوى السياسية المصرية الوطنية المخلصىة للاجتماع لوضع خارطة طريق حقيقية والتمهيد لاستعادة الشرعية، وحقن الدماء والتأسيس لبناء سياسى حقيقى يشارك فيه الجميع بغير إقصاء أو احتكار للحياة السياسية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »