اقتصاد وأسواق

الهيئة العربية للتصنيع تبحث مع شركة ألمانية التعاون المشترك لنشر البوابات الأمنية بالمدن الذكية

أشاد بيتر ريدل رئيس مجلس إدارة شركة "رود آند شفارتس" الألمانية بخبرات الهيئة العربية للتصنيع والإمكانيات التصنيعية والبشرية

شارك الخبر مع أصدقائك

أكدت الهيئة العربية للتصنيع، إن الفريق عبد المنعم التراس رئيس الهيئة، بحث مع بيتر ريدل رئيس مجلس إدارة شركة “رود آند شفارتس”الألمانية، تعزيز التعاون المشترك في إطار خطة الدولة القومية لنشر البوابات الأمنية وأجهزة فحص محتويات الحقائب بكافة المنشآت والمدن الذكية الجديدة .

وأضافت الهيئة العربية للتصنيع، في بيان صحفي لها اليوم، إن المباحثات تأتي تنفيذا لتكليفات الرئيس عبد الفتاح السيسي للهيئة لنقل وتوطين التكنولوجيا .

وتابع بيان الهيئة العربية للتصنيع: إنها تستهدف تعميق التصنيع المحلي لبوابات تأمين مداخل الأماكن والمنشآت الحيوية من خلال الشراكة مع الخبرات العالمية.

الهيئة العربية للتصنيع: نقل الخبرة الفنية والتدريب من أهم مجالات التعاون

وأوضح بيان الهيئة العربية للتصنيع، أن مجالات التعاون تتضمن نقل الخبرة الفنية وتدريب الكوادر البشرية .

كما تستهدف تعميق التصنيع المحلي وتوطين تكنولوجيا صناعة البوابات الأمنية وفقا لمواصفات الجودة العالمية.

الهيئة العربية للتصنيع: بحث التعاون مع الشركة لإقامة صناعة وطنية لبوابات تأمين المطارات

وأشار إلى أنها تستهدف بحث أطر التعاون والشراكة بين الهيئة العربية للتصنيع والشركة الألمانية، لإقامة صناعة وطنية لبوابات تأمين المطارات والموانئ والمتاحف والأماكن الحيوية والاستراتيجية وأجهزة فحص محتويات الحقائب.

وأضافت الهيئة العربية للتصنيع، أن التكنولوجيا بتلك البوابات تمتاز بالدقة وبأحجام وأشكال متعددة لتأمين كافة المنشآت العامة والحيوية والخاصة كما يمكن تطويعها لتلبية احتياجات المستخدم .

ولفتت إلى أهمية الاستفادة من الخبرات الألمانية المتميزة في هذا المجال والإسراع بتفعيل آليات التعاون والشراكة وسد احتياجات الطلب المتزايد محليا في مواجهة التحديات الأمنية والتصدير لأفريقيا والدول العربية.

من جانبه أشاد بيتر ريدل رئيس مجلس إدارة شركة “رود آند شفارتس” الألمانية بخبرات الهيئة العربية للتصنيع والإمكانيات التصنيعية والبشرية .

وأشاد بقدرتها علي تطوير التكنولوجيا بأساليب علمية لتحقيق أعلى معدلات للتصنيع المحلي وفقا لنظم الجودة العالمية .

وأعرب عن استعداد الشركة للتوسع في فتح آفاق جديدة للتعاون والشراكة مع الهيئة تمتد إلى مجالات التصنيع المختلفة وتعميق التكنولوجيا، لتلبية احتياجات السوق المحلية من البوابات الأمنية والتصدير لأفريقيا والشرق الأوسط.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »