بورصة وشركات

الهند تطلب من‮ »‬فودافون‮« ‬سداد‮ ‬2.53‮ ‬مليار دولار ضرائب

إعداد- دعاء شاهين   طلبت الهند من شركة »فودافون« مشغل الهواتف المحمولة في بريطانيا- دفع ضرائب قيمتها 2.53 مليار دولار مستحقة عن صفقة شرائها، إحدي شركات المحمول الهندية عام 2007، ومنحتها مهلة 30 يوماً فقط لسداد الضرائب المطلوبة.   يأتي…

شارك الخبر مع أصدقائك

إعداد- دعاء شاهين
 
طلبت الهند من شركة »فودافون« مشغل الهواتف المحمولة في بريطانيا- دفع ضرائب قيمتها 2.53 مليار دولار مستحقة عن صفقة شرائها، إحدي شركات المحمول الهندية عام 2007، ومنحتها مهلة 30 يوماً فقط لسداد الضرائب المطلوبة.

 
يأتي هذا الإجراء، ليصعد الخلاف الضاري بين »فودافون« وهيئة الضرائب الهندية، حول صفقة شراء الشركة العالمية %67 في شركة المحمول الهندية التابعة لشركة »هوتشيسون وامبوا« المتمركزة في هونج كونج، مقابل 11.1 مليار دولار خلال عام 2007، وذلك وفقاً لما جاء علي موقع »جولف نيوز«.
 
ويراقب المستثمرون والخبراء حول العالم تطورات الخلاف بين فودافون وسلطات الضرائب الهندية، في انتظار أي انفراجة للأحداث، لما سيكون له من تداعيات علي الأوضاع المشابهة للشركات الأجنبية التي اشترت حصصاً في الشركات الهندية.
 
سبق قرار هيئة الضرائب حكم من المحكمة الابتدائية صدر خلال الشهر الماضي، تطالب فيه »فودافون« بدفع الضرائب المستحقة علي صفقة استحواذها، وينتظر سماع استئناف الشركة البريطانية اليوم في المحكمة العليا.
 
جاء رد شركة »فودافون« علي الضرائب المفروضة عليها في صورة اتهام لهيئة الضرائب بتفسير القانون الهندي تفسيراً لما يحدث من قبل خلال الخمسين عاماً الماضية، مما يتعارض مع المعايير الضريبية المتعارف عليها عالمياً.
 
وتؤكد فودافون أن القانون الهندي لا يتطلب خصم أي ضرائب من الصفقة، لأنها أبرمت خارج الهند- في جزر »الكايمان« الواقعة في البحر الكاريبي- بين بائع ومشترٍ من الشركات الأجنبية.
 
ويضيف المتحدث الرسمي باسم الشركة أن »فودافون« كانت الطرف المستحوذ وليس البائع، ولم تحقق أي مكاسب من إبرام الصفقة.
 
وقال فيتوريو كولاو، المدير التنفيذي لفودافون، إن النتيجة النهائية لهذا الصراع ستكون عاملاً حاسماً في تحديد مستقبل استثمارات الشركة في الهند.
 

شارك الخبر مع أصدقائك