سيـــاســة

الهاشمي: العريفي والقرضاوي يسيران على خطى الشيطان

الطاهر الهاشمي مؤمن النزاوي: قال الطاهر الهاشمي عضو المجمع العالمي لأهل البيت، على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي الفيس بوك: "إن المؤامرة علي سوريا تسير علي قدم وساق باسم الجهاد والدفاع عن الثكالي والضعفاء في مجازر كان السبب الرئيسي فيها فتاوى…

شارك الخبر مع أصدقائك


الطاهر الهاشمي


مؤمن النزاوي:

قال الطاهر الهاشمي عضو المجمع العالمي لأهل البيت، على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي الفيس بوك: “إن المؤامرة علي سوريا تسير علي قدم وساق باسم الجهاد والدفاع عن الثكالي والضعفاء في مجازر كان السبب الرئيسي فيها فتاوى الوهابية، وفي مقدمتهم كاهن الوهابية العريفي، الذي يدوام علي إثارة الفتنة، والترويع باسم الدين، وآخرها تحريضه، في مسجد عمرو بن العاص، أمس، على القتل والذبح، والنفخ في نار الفتنة الطائفية في سوريا”.

وأضاف الهاشمي “الأغرب أن القرضاوي، ومن معه، طالبوا بفتج باب الجهاد في سوريا”، وتساءل: أي جهاد يريدون ويقصدون، والعريفي في مسجد عمرو بن العاص يعلن الجهاد ليتوافق ذلك مع إعلان امريكا التدخل عسكريا في سوريا، في أعقاب فشل مليشياتهم لأكثر من عامين في إسقاط الجيش العربي السوري لنظام بشار الأسد، فهم يريدون التدخل عسكريا، ولكن أمريكا وربيبتها إسرائيل يلجأون الى المليشيات الوهابية والمرتزقة في البر والبحر، فأي جهاد يريدون ولأي شئ ينتصرون، فهل ينتصرون لدين الله والوطن والكرامة والشرف والعزة، أم يلجأون إلى أعداء الله والدين والوطن لينصروهم علي أخوتهم في سوريا”.

وأضاف الهاشمي: “شيء محزن ومخزي أن يتتبع فتاوي صاحبه القرضاوي فى فتنه يسيرون فيها على خطى الشيطان اللعين، ويتبعونه فى كل خطواته بلا وعى ولا إدراك ولا حكمة ولا إحاطة بأبعاد تلك الخطوات التى لا يراد بها خيرا ابدا، والزج بشباب أمة الاسلام لكى يقتلون بعضهم بعضا من اجل قضية خاسرة للأمة ورابحه لهم”.
 
ووجه حديثه لـلعريفي والقرضاوي قائلا: “إن أهل سوريا والجيش العربي السوري ومن ورائهم من قوة المقاومة سينتصرون علي كل المخططات التي تحاك بهم ولهم، لأنهم يدخلون الحرب ضد إسرائيل وأمريكا بمبدأ النصر أو الشهادة”.
واختتم الهاشمي حديثه قائلاً “أقول للذين يسمون أنفسهم بمشايخ ودعاه يفتون بالجهاد وهم يركبون أحدث الماركات من السيارات ويقيمون في أفخم الفيلات والقصور بينما يذهب شباب الأمة الي حرب لاناقة لهم فيها ولا جمل”.
 
 

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »