سيـــاســة

«النور» يرفض التدخل الخارجي في سوريا ويطالب العرب بالتدخل

حزب النور كتب– محمود غريب: أدان حزب النور جرائم نظام بشار الأسد والمتحالفين معه ضد الشعب السوري، وما يقوم به من تطهير عرقي يحاول من خلاله ترسيخ التقسيم الطائفي لسوريا، لحساب أعداء الأمة. وشدد الحزب، في بيان له اليوم، على…

شارك الخبر مع أصدقائك


حزب النور

كتب– محمود غريب:

أدان حزب النور جرائم نظام بشار الأسد والمتحالفين معه ضد الشعب السوري، وما يقوم به من تطهير عرقي يحاول من خلاله ترسيخ التقسيم الطائفي لسوريا، لحساب أعداء الأمة.

وشدد الحزب، في بيان له اليوم، على ضرورة محاسبته ومعاقبته على تلك الجرائم، وإيقافه عن ممارسة هذه الإباده الجماعية، وعدم مكافأته بما يسمى بالخروج الآمن .

وطالب الحزب الأمة العربية والإسلامية دولا وشعوبا، بأن تكون هي المبادرة بالتدخل لوقف هذه الجرائم وإنقاذ الشعب السوري، ودعم مقاومته وثورته بكل أنواع الدعم، وإن لم يكن عسكريا، فلا أقل من التدخل سياسيا، لفرض حل سياسي يضمن رحيل الأسد ونظامه بالكامل، ويحافظ على وحدة سوريا ويمنع تقسيمها على أساس طائفي.

وأكد الحزب رفضه نزول قوات أجنبية أممية على أرض سوريا، لما يمثله ذلك من خطر على المنطقة كلها، ويعيد الى الأذهان مأساة احتلال فلسطين والعراق وأفغانستان وهذا الاحتلال غير مقبول بالمرة.

وحذر الحزب بشدة من استغلال معاقبة نظام الأسد لتدمير البنية التحتية لسوريا كما حدث في العراق، مما يمثل عقوبة جماعية للشعب السوري وأجياله القادمة وليس نصرة لهم من السفاح وجنده، كما حذر من استغلال هذا الغطاء في ضرب المقاومة السورية الباسلة باسم محاربة الإرهاب أو ( خطأ النيران الصديقة )، أو لإذكاء روح الفرقة والإقتتال الداخلي بين الفصائل المختلفة.

ودعا الحزب أبناء الشعب السوري بالاعتصام والتوحد على منهج الوسطية الإسلامية، القائم على العدل والتراحم اللذين شرعهما الله، وكذلك إعلاء مصلحة الأمة والوطن على المصالح الشخصية والمكاسب الحزبية الضيقة.

شارك الخبر مع أصدقائك