نقل وملاحة

«النقل» تترقب وصول أول 5 قطارات كهربائية من الصين منتصف العام المقبل

لمشروع «العاشر من رمضان – العاصمة الإدارية»

شارك الخبر مع أصدقائك

علمت «المال» من مصدر مطلع أن وزارة النقل، تترقب شحن أول دفعة من الوحدات المتحركة للقطار الكهربائى «السلام العاشر من رمضان العاصمة الإدارية الجديدة»، منتصف عام 2021، لافتا إلى أنه تم الاتفاق مع الجانب الصينى على خفض الجدول الزمنى للتوريد إلى 6 أشهر فقط.

وأوضح أن الدفعة الأولى ستكون 5 قطارات، وخلال فترة قريبة سيتم عقد اجتماع مع الشركات المصنعة، وممثلى شركة أفيك الصينية، لاختيار مسار الطريق البحرى خلال رحلة النقل.

وأشار إلى أن الجانب الصينى سيكمل بداية من العام المقبل تصنيع الوحدات المتحركة المتفق عليها والبالغ عددها 22 قطارًا، وفقا لتصميمات معنية تناسب مع مسار السكة وطبيعة إنشاءات المشروع.

وأشار المصدر إلى أن تحالفين ملاحيين تم تأهيلهما لنقل الوحدات من إجمالى 3 كيانات تقدمت فى المناقصة التى طرحت بداية العام الحالي.

اقرأ أيضا  وزير الاتصالات يتفقد مدينة المعرفة بالعاصمة الإدارية الجديدة

مصدر: تأهيل تحالفين ملاحيين لنقل الوحدات المتحركة والتعاقد فى مارس 2021

وذكر أن الصفقة كبيرة ومن ثم فإن اختيار تحالف مناسب لدية القدرة المالية والفنية لعملية النقل، ستخضع لمراجعة دقيقة لكافة البيانات المقدمة، متابعًا أن التعاقد مع الشركة الفائزة من المتوقع أن يكون فى مارس المقبل.

كانت وزارة النقل أبرمت فى أكتوبر 2019، عقد صيانة الأنظمة والوحدات المتحركة للمشروع لمدة 13 سنة بإجمالى 110 ملايين دولار، وتبلغ السرعة التصميمية للقطارات التى ستعمل 120 كم/ س، ومقرر إنشاء أسوار بأطوال تصل إلى 140 كيلومترًا بمسار الخط.

ويبلغ عدد القطارات التى سيتم نقلها من الصين 22 قطاراً، بقيمة 500 مليون دولار بقرض ميسر، ضمن تمويلات المشروع البالغ 1.2 مليار دولار، منها 700 مليون دولار لتمويل الأعمال المدنية والإنشاءات وأنظمة الاتصالات والإشارات.

اقرأ أيضا  «كالكاليست» الإسرائيلي يكشف عن أول تعاون لوجيستي بين «أشدود» وموانئ دبي

وأشار المصدر إلى أن لقاء وزير النقل مع السفير الصينى بالقاهرة، وممثل شركة أفيك الصينية المقاول الرئيس للمشروع، نهاية سبتمبر الماضى، كان مثمرًا، وتم الاتفاق على التسريع مع توريد الوحدات المتحركة فى أقرب وقت ممكن، موضحاً أن الخط يحظى باهتمام كبير من الحكومة باعتباره الوسيلة الأساسية لنقل الركاب إلى العاصمة الإدارية.

وسلم بنك إكزيم الصينى، المموِّل لمشروع القطار الكهربائى بقرض ميسر قيمته 1.2 مليار دولار، وزارة النقل خلال فبراير الماضى، مبلغًا بقيمة 175 مليون دولار؛ لتنفيذ الأعمال الإنشائية اللازمة فى المشروع.

اقرأ أيضا  4 كيانات تتنافس على إقامة مصنع مفاتيح وتحويلات خطوط السكك الحديد

ويمتد مسار القطار الكهربائى 70 كيلومترًا، ويشمل إنشاء 12 محطة على طول الخط، تتضمن «عدلى منصور، والعبور، والمستقبل، والشروق 1، الشروق 2، والورش، وبدر التبادلية، و الروبيكى، والعاصمة الإدارية الجديدة، والمنطقة الصناعية، والعاشر من رمضان، ويمر خلال مساره أعلى محور سعد الدين الشاذلى عبر كوبرى علوى.

وجارٍ دراسة مدِّه إلى جنوب العاصمة الإدارية الجديدة ليصل طريق القطامية، لخدمة المدينة الرياضية، كما يجرى دراسة مده شمالًا وإنشاء محطة العاشر 2.

وسيتم إنشاء 2 جراج بطاقة 1400 سيارة، الأول بجوار محطة العبور بطاقة 400 سيارة، والثانى ملحق بمحطة بدر التبادلية بطاقة استيعابية 1000 مركبة يوميًّا.

ويستهدف المشروع ربط القاهرة الكبرى بالمجتمعات العمرانية الجديدة، والعاصمة الإدارية الجديدة وخدمة المستثمرين والمناطق الصناعية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »