نقل وملاحة

«النقل البرى» توقف العمل على خط «الصعيد – القاهرة»

قررت جمعية النقل البرى، وقف عمليات النقل عبر الشاحنات من الصعيد منذ نهاية يناير الماضى، بسبب تكبد الجمعية خسائر قدرت بـ35 مليون جنيه منذ ثورة 25 يناير 2011.

شارك الخبر مع أصدقائك

المال ـ خاص

قررت جمعية النقل البرى، وقف عمليات النقل عبر الشاحنات من الصعيد منذ نهاية يناير الماضى، بسبب تكبد الجمعية خسائر قدرت بـ35 مليون جنيه منذ ثورة 25 يناير 2011.

قال ممدوح السيد، رئيس جمعية النقل البرى، إن الأخيرة أخطرت جميع الجهات الحكومية بقرارها، مؤكدًا كثرة حالات سرقة الشاحنات القادمة من الصعيد بسبب الفراغ الأمنى الواضح. حسب قوله.

ولفت إلى أن الجمعية تنقل يوميًا على سبيل المثال 3.5 ألف طن سكر أغلبها من محافظات الصعيد، إلى القاهرة، وتتعرض شاحناتها لحالات سرقة وسطو متكررة.

وتوقع حدوث أزمة تكدس خانقة بالمصانع بعد توقف الجمعية عن عمليات النقل، مشددًا على أن الجمعية تقترب من إشهار إفلاسها بسبب فاتورة الخسائر الفادحة.

وأوضح أن الحكومة رفضت تحمل جزء من الخسائر على مدار السنوات الماضية، مما اضطرها إلى اتخاذ القرار.

وتدير «جمعية النقل البرى» 24 جمعية على مستوى الجمهورية وتستحوذ على %70 من حصة نقل البضائع برًا.

شارك الخبر مع أصدقائك