اقتصاد وأسواق

النظام السابق رفض الاستجابة لمطالب «الكهرباء» بحجة الانتخابات

المال - خاص : طالبت وزارة الكهرباء مؤخرًا بزيادة إمدادات الغاز والوقود الموجهة لها من وزارة البترول بكميات توازى 30 مليون متر مكعب غاز إضافية 3/1 من إجمالى الكمية المستهلكة . أكد المهندس أسامة كمال، أنه طلب منه زيادة الإمدادات…

شارك الخبر مع أصدقائك

المال – خاص :

طالبت وزارة الكهرباء مؤخرًا بزيادة إمدادات الغاز والوقود الموجهة لها من وزارة البترول بكميات توازى 30 مليون متر مكعب غاز إضافية 3/1 من إجمالى الكمية المستهلكة .

أكد المهندس أسامة كمال، أنه طلب منه زيادة الإمدادات الموردة لقطاع الكهرباء، وعلى أساسه خاطب «المالية » لتوفير 600 مليون دولار شهريًا لتوفير هذه الكميات، موضحًا أن قيمة مسحوبات وزارة الكهرباء من الغاز والوقود كانت تبلغ حينها 1.8 إلى 2 مليار جنيه . ولكن ذلك الأمر لم يتم البت فيه أو الاستجابة من المسئولين والنظام السابق، بحجة أنهم على مقربة من الانتخابات ولا يريدون الحديث عن تلك الأمور أو طلب سيولة من «المالية » حاليًا، وهو الأمر الذى تسبب فى انقطاع التيار الكهربائى بشكل كبير .

وتساءل كمال : فى حال استمرار متطلبات الكهرباء الإضافية من الغاز وعدم وجود تنويع لمصادر الطاقة أو تقنين للاستهلاك فهل كانت الحكومة ستضطر إلى الاقتراض مثل تجربة «مورجان ستانلى » التى ما زال يتم تسديد فوائدها حتى الآن، ومن المقرر الانتهاء منها خلال 2015 لترد 9 مليارات دولار تقريبًا من أصل دين بلغ 5.8 مليار دولار .

شارك الخبر مع أصدقائك