بورصة وشركات

النساجون الشرقيون توقع اتفاق تسوية مستحقات دعم صادرات بقيمة 229 مليون جنيه

مع وزارتى المالية والتجارة والصناعة

شارك الخبر مع أصدقائك

أعلنت شركة النساجون الشرقيون للسجاد عن توقيع اتفاقية تسوية مع وزارتى المالية والتجارة والصناعة بخصوص المبالغ المستحقة على صندوق تنمية الصادرات بقيمة 229 مليون جنيه.

وقالت النساجون الشرقيون فى إفصاح للبورصة المصرية إن هذه المستحقات تختص بشركتين تابعتين هما ، شركة موكيت ماك وشركة نيو ماك وذلك وعن المنتجات المصدرة حتى 30 يونيو 2019.

ويتضمن اتفاق التسوية صرف تلك المستحقات على خمس سنوات بنسبة 20%  تعادل  46 مليون جنيه وتصرف خلال الربع الأول من كل عام حتى 2024.

كما تتضمن التسوية قيام الشركتين التابعتين بضخ المبلغ المشار إليه فى أعمال توسعات بمصانع السجاد والموكيت عبر إضافة خطوط انتاج جديدة وتحديث الماكينات القديمة بما يساهم فى جودة المنتج المعد للتصدير.

النساجون الشرقيون وقعت اتفاقا سابقا لمستحقات بقيمة 322 مليون جنيه

وأعلنت النساجون الشرقيون فى ديسمبر الماضى عن توقيع اتفاق تسوية مع وزارتى المالية والتجارة والصناعة بخصوص مبالغ مستحقة لدى صندوق تنمية الصادرات تبلغ قيمتها 322 مليون جنيه .

وقالت شركة النساجون فى إفصاح للبورصة 2 ديسمبر  إن هذا الاتفاق يتعلق بشركتين تابعتين فقط ولا يمتد إلى مستحقات شركات أخرى تقدر بنحو 250 مليون جنيه ويجرى إعداد تسوية أخرى خاصة بها.

واختص اتفاق ديسمبر بمستحقات شركتى ،النساجون الشرقيون إنترناشيونال، والنساجون الشرقيون للسجاد .

وتضمن اتفاقية التسوية الخاص بهاتين الشركتين قيام وزارة المالية قيامها برصد مبلغ التسوية السنوى فى حساب صندوق تنمية الصادرات بالجنيه المصرى وفقا لأسعار الصرف بالبنك المركزى .

كما تضمن الاتفاق طريقة مختلفة لسداد المبلغ ترتبط بالتزام شركات النساجون الشرقيون بإجراء عملية توسعات بمبلغ 606 مليون جنيه خلال خمسة أعوام بدءا من 2019 إلى 2023.

وتستهدف النساجون ضخ استمارات جديدة وفقا للاتفاق، تتضمن إقامة مصنع جديد لانتاج خيوط البوليستر والنايلون والبولى بروبلين وكذلك حبييات البوليستر ريسكيل طبقا لمتطلبات الشركات العالمية المستوردة للسجاد .

كما تخطط الشركة لإضافة أنوال جديدة فى مصانع السجاد تعمل على رفع الطاقة الإنتاجية إضافة إلى إحلال بعض الأنوال القديمة باخرى جديدة ذات تكنولوجيا حديثة وطاقة إنتاجية أعلى.

وتتوقع الشركة أن يتم تمويل تلك الاستثمارات من الحصيلة المتوقعة من تلك التسوية والباقى من موارد الشركات الذاتية والاقتراض البنكى.

النساجون تصدر 65% من إنتاجها للأسواق الخارجية

النساجون الشرقيون

وتعتمد النساجون الشرقيون بشكل كبير على التصدير حيث توجه نحو 65%من إنتاجها إلى الأسواق الخارجية، وتساعد وزارة التجارة والصناعة الشركات المصدرة عبر برنامج يسمى ” دعم الصادرات”.

وأظهر إفصاح مرسل من “النساجون الشرقيون” إلى البورصة المصرية فى أبريل الماضى ارتفاع بند دعم الصادرات إلى 136.3 مليون جنيه خلال 2018، مقارنة بنحو 91.9 مليون فى 2017، بزيادة قدرها 45.1 مليون جنيه.

وقالت الشركة  آنذاك إن زيادة بند الإيرادات الأخرى بالقوائم المالية المجمعة عن العام المالى المنتهى ديسمبر 2018 يرجع إلى ارتفاع دعم الصادرات إلى 136 مليون جنيه تقريبًا.

كما أظهر الإفصاح حصول الشركة على منحة دعم طاقة بقيمة 11.9 مليون جنيه خلال 2018، بما يعنى أن إجمالى الزيادة فى بند الإيرادات الأخرى وصل إلى 56.3 مليون جنيه مقارنة بعام 2017.

ويستحوذ السوق الأمريكى على 56% من إجمالى صادرات الشركة، يليه أوروبا 33%، ثم آسيا 6%، والدول العربية بنسبة 3% تقريبًا.

وتستهدف الشركة الوصول بصادراتها إلى 70% من الإنتاج خلال العام الجارى، مقارنة مع 65 % فى الوقت الحالى عبر التوسع بأسواق الدول الإفريقية وأمريكا.

وقالت الشركة، فى وقت سابق، إنها تعاقدت مع عملاء جدد فى السوق الأوروبية، منها بولندا وأوكرانيا ورومانيا وسلوفاكيا.

كما أبرمت تعاقدات مع عدة دول بالسوق الآسيوية ، منها اليابان، وكوريا الجنوبية، وسنغافورة، وإندونيسيا، وفى السوق الأفريقيا مثل الكونجو وبنين وغانا وتوجو وجنوب أفريقيا.

برنامج دعم الصادرات يستفيد منه 2000 شركة مصرية

وأدخلت وزارة التجارة والصناعة فى فبراير الماضى محاور جديدة على برنامج دعم الصادرات لزيادة القيمة المضافة للمنتجات المصرية المصدرة.

وتشمل هذه المحاور التركيز على تطوير المناطق الحدودية والصعيد، والتركيز على عمليات الشحن واللوجستيات، وكذلك التركيز على البنية الأساسية للصادرات مثل المعارض والبعثات التجارية إضافة إلى زيادة موارد صندوق دعم وتنمية الصادرات.

ويبلغ عدد الشركات المستفيدة من البرنامج الحالي حوالي 2000 شرمى في 7 قطاعات رئيسية، تعد الأكثر مساهمة في الاقتصاد القومي، وتشمل الصناعات النسيجية والحاصلات الزراعية والصناعات الغذائية والصناعات الهندسية وقطاع الأثاث والمصنوعات الجلدية والكيماوية.

وبلغت قيمة الصادرات الحاصلة على مساندة خلال العام المالي 2017/ 2018، حوالي 5,8 مليار دولار، كما تم إتاحة حوالي 2 مليار جنيه من إجمالي 4 مليارات مخصصات برنامج رد أعباء الصادرات خلال 2019.

النساجون تفتتح تسعة فروع جديدة بالمحافظات

ووافق مجلس إدارة النساجون الشرقيون، فى وقت سابق، على افتتاح تسع فروع جديد بمحافظات الجمهورية فى المنوفية والدقهلية والغربية وكفر الشيخ ودمياط وبورسعيد وأسوان.

ورفعت الشركة رأس المال المصدر خلال العام الماضى من 443.4 مليون جنيه إلى 665.1 مليون، بزيادة 221.7 مليون جنيه عبر توزيع أسهم مجانية.

وأظهرت القوائم المالية المجمعة للشركة تراجع أرباحها بنسبة 25.8% لتسجل 550 مليون جنيه خلال 2018، مقابل أرباح 741.7 مليون خلال 2017.

وارتفعت مبيعات الشركة خلال 2018 إلى 10.4 مليار جنيه، مقابل مبيعات 10.2 مليار في 2017.

أسست النساجون الشرقيون للسجاد عام 1981 ،على يد رجل الأعمال المصرى فريد فؤاد خميس الذى يمتلك حاليا 42.4% من أسهمها ، بينما تمتلك شركة صدوق العالمية للاستثمارات القابضة 6.36% ،بينما يمتلك آخرون 57% من أسهم التداول الحر المطروحة فى البورصة .

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »