Loading...

«الميكروباص» مستبعد من خريطة التجميع محليا

Loading...

«الميكروباص» مستبعد من خريطة التجميع محليا
جريدة المال

المال - خاص

10:26 ص, الأحد, 29 يوليو 07

مجدي زايد:
 
استبعد مسئولو وخبراء صناعة السيارات امكانية تصنيع مركبات الميكروباص، التي تتراوح سعتها بين 12 و 14 راكبا محليا، وذلك علي عكس السيارات التجارية التي يزداد الاقبال علي تجميعها محليا مثل الاتوبيس والنقل الخفيف.

 
يستند هذا الرأي الي ان تصنيع الميكروباص محليا يواجه عدة صعوبات، منها ارتفاع مستوي التكنولوجيا التي تحتاجها عملية تصنيعه، بالاضافة الي عدم وجود رغبة من جانب الشركات الام في نقل خطوط انتاجه خارج الدول التي توجد بها مصانع الشركة الام.
 
ويضيف خبراء صناعة السيارات في سياق مواز ان انخفاض حصة مبيعات الميكروباص من اجمالي مبيعات السيارات محليا الي حوالي %3 يجعل عملية تصنيعه محليا غير ذات جدوي اقتصادية.
 
قال محب مراد مدير التسويق بشركة صناعة وسائل النقل MCV وكيل مرسيدس بنز للسيارات التجارية إن تصنيع الميكروباص محليا يواجه العديد من المصاعب مثل ارتفاع مستوي التكنولوجيا التي تحتاجها هذه العملية.
 
واوضح مراد ان تصنيع الميكروباص يتشابه في العديد من مراحله مع عمليات تصنيع سيارات الركوب وان كان يحتاج التي تكنولوجيا رفيعة المستوي محاطة بقدر كبير من السرية وبالتالي فإن انتاجه يحتاج الي خطوط ذات مواصفات خاصة جدا وهو ما لا يمكن ان توفره خطوط انتاج الاتوبيسات.
 
واشار الي ان صناعة الميكروباص تتسم في المقابل بعدم احتياجها الي عمالة كثيفة، وذلك علي عكس صناعة الاتوبيس، وهو ما يعني عدم وجود قيمة مضافة كبيرة في تصنيع هذا النوع من السيارات محليا، وقال إن تصنيع هذا النوع من السيارات يتشابه كثيرا مع عملية تصنيع سيارات الركوب، والتي تعاني من انخفاض حجم الطاقة الانتاجية المستغلة داخل مصانعها.
 
غير انه اشار الي عدم توافر مقومات صناعة محلية لانتاج الميكروباص، نظرا لانخفاض مبيعاته في السوق المحلية.
 
واوضح ان مبيعات الميكروباص، وان ارتفعت مقارنة بالسنوات الماضية، الا انها لا تتعدي %3 من اجمالي مبيعات السيارات محليا.
 
في حين قال رأفت مسروجة مدير عام «تويوتا ايجبت» : ان مبيعات «الميكروباص» تمثل ما يقرب من%60  من اجمالي مبيعات الشركة من السيارات التجارية، مشيرا الي ان زيادة النشاط التجاري خلال الفترة الماضية يعتبر سببا رئيسيا وراء ارتفاع مبيعات الشركة نسبيا من وحدات الميكروباص.
 
واستبعد مسروجة قيام شركته بتصنيع موديلات «الميكروباص» محليا بسبب عدم رغبة تويوتا في انتاج هذا النوع من المركبات خارج اليابان.
 
واوضح ان خط الانتاج الذي تقوم تويوتا بتجميع هذا النوع من السيارات فيه يعتمد علي اعلي مستويات تكنولوجيا تصنيع السيارات في العالم، وهو ما يجعل الشركة متخوفة من سرقة هذه التكنولوجيا في حال نقلها الي مكان آخر خارج اليابان .
 
بينما قال صلاح الحضري امين عام رابطة مصنعي السيارات: ان تصنيع اي نوع من السيارات محليا يعتمد في المقام الاول علي موافقة الشركة الام علي هذه الخطوة، مشيرا الي ان الجدوي الاقتصادية في سعر متميز للانتاج المحلي بديلا عن سعرها المستورد هو الذي يحكم موافقة الشركة الام علي هذه الخطوة.

 
واشار الحضري الي ان مصانع التجميع المحلية يمكنها ان تقوم بتصنيع الميكروباص بجانب الاتوبيس حتي يمكن ان يكون هناك منتج اخر من السيارات التجارية ليضاف الي قائمة السيارات التي يتم تجميعها في مصر بجانب مركبات النقل بجميع انواعها والاتوبيس والميني باص.

 
وبلغ حجم انتاج مصانع السيارات المحلية في الربع الاول من العام الحالي 23 الفا و 605 وحدات، مقابل 19 الفا و 957 وحدة خلال نفس الفترة من عام 2006، بنسبة زيادة قدرها %18.

 
في حين سجل انتاج سيارات الركوب في الربع الاول من العام الحالي 15 الفا و 8 61 سيارة، مقابل 13 الفا و 746 سيارة خلال نفس الفترة من عام 2006، بنسبة زيادة %15.5 وسجل انتاج «اللواري» زيادة بنسبة %23 خلال الربع الاول من العام الحالي ليسجل 6 الاف و 481 وحدة مقابل انتاج 5 الاف و 278 وحدة خلال نفس الفترة من العام الماضي.

 
وبلغ انتاج الاتوبيسات الفاً و 164 وحدة خلال الربع الاول من العام الحالي مقابل 933 وحدة خلال نفس الفترة من عام 2006 بنسبة زيادة قدرها %25.
 
ومن المتوقع ان يصل اجمالي حجم انتاج السيارات بالمصانع المحلية الي 100 الف سيارة بنهاية العام الحالي، مقابل 88 الفا و800 وحدة في 2006.
 
وكشف احدث تقرير لهيئة التنمية الصناعية ان حجم استثمارات مصانع تجميع وتصنيع السيارات المحلية، والبالغ عددها 22 مصنعا، وصل خلال العام الماضي الي 6.4 مليار جنيه، مقابل 6 مليارات جنيه خلال 2005 بزيادة %6.7.

جريدة المال

المال - خاص

10:26 ص, الأحد, 29 يوليو 07