تأميـــن

المهندس للتأمين تسدد 10 آلاف جنيه تعويضًا عن أول حالة وفاة بمشروع القناة

سددت شركة المهندس للتأمين، صباح أمس الأربعاء، تعويض أول حالة وفاة لأحد العاملين بمشروع محور قناة السويس الجديد.

شارك الخبر مع أصدقائك

كتب ــ ماهر أبوالفضل:

سددت شركة المهندس للتأمين، صباح أمس الأربعاء، تعويض أول حالة وفاة لأحد العاملين بمشروع محور قناة السويس الجديد.

قال المهندس محمد أحمد لطفى، رئيس مجلس إدارة المهندس للتأمين، إن شركته سددت التعويض دون انتظار استيفاء الإجراءات اللازمة، فى خطوة استباقية تستهدف دعم المشروع معنوياً ومادياً. وكشف فى تصريحات خاصة لـ«المال»، أن قيمة التعويض تبلغ 10 آلاف جنيه، وأن الوثيقة التى أصدرتها شركته لصالح العاملين بمشروع قناة السويس بالمجان، تغطى جميع الحوادث الشخصية، ومن بينها الوفاة والعجز الكلى والجزئى المستديمان. من المعروف أن مجلس إدارة شركة المهندس للتأمين، ونقابة المهندسين – أحد المساهمين الرئيسيين فى هيكل الملكية – وافقا على إصدار وثيقة تأمين جماعى للعاملين بمشروع محور قناة السويس الجديد، بقيمة إجمالية 50 مليون جنيه.

ووفقاً لـ«لطفى» فإن تغطية الحوادث الشخصية تشمل العلاج الطبى، بجانب الوفاة والعجز الكلى والجزئى المستديمين للعاملين بالمشروع، لمدة عام هى مدة الحفر.

ولفت لطفى إلى أن شركته لا تمانع فى الخدمات التأمينية المختلفة للأخطار المرتبطة بحفر مشروع محور قناة السويس، وللمشروعات المخطط اقامتها بعد عمليات الحفر والتشغيل.

ويضم هيكل مساهمى شركة المهندس للتأمين كلاً من صندوق معاشات المهندسين، ويساهم بـ%26.38 فى رأس المال، إضافة إلى شركة العربى للاستثمار، وتساهم بـ%11.84، والبنك الأهلى المصرى، ويساهم بـ%9.94، وبنك قناة السويس، وتصل مساهمته إلى %9.88، إضافة إلى صندوق التأمين الخاص بالعاملين بهيئة قناة السويس، ويساهم بـ%6.9، وشركة التجارى الدولى للاستثمار وتساهم بـ%6.04. 

شارك الخبر مع أصدقائك