سيــارات

«المنصور» تتفاوض مع مصنعين لإنتاج طراز «إم جى» جديد

قال مصدر مسئول بالمنصور، إن شركته تعتبر الدخول بالعلامة الانجليزية الأصل إم جى فى السوق المحلية مرحلة أولى ضمن خطتها الطويلة الأمد، التى تعتمد على التوسع فى أسواق منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا.

شارك الخبر مع أصدقائك

يخاطب الشريحة المتوسطة

تخطط شركة المنصور للسيارات وكلاء أوبل وشيفروليه وإم جى، للتوسع فى أسواق داخل منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا، على أن تقوم بتفعيل وكالتها الإقليمية للعلامة الإنجليزية الأصل والصينية المنشأ إم جى.

يأتى ذلك فى الوقت الذى قررت فيه المنصور للسيارات التوسع محلياً، من خلال الاستحواذ على وكالات جديدة كان آخرها (بيجو وإم جي) فى محاولة لصدارة مبيعات السيارات الملاكى على خلفية تربعها على عرش أسواق النقل، كما تبحث الحصول على الفرص فى أسواق المنطقة الخارجية.

قال مصدر مسئول بالمنصور، إن شركته تعتبر الدخول بالعلامة الانجليزية الأصل إم جى فى السوق المحلية مرحلة أولى ضمن خطتها الطويلة الأمد، التى تعتمد على التوسع فى أسواق منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا.

أضاف أن عقد وكالة إم جى يسمح للمنصور باختراق أسواق المنطقة، ما يدفعها لدارسة الفرص الاستثمارية الموجودة فى تلك الأسواق.

تابع: «المنصور حالياً تعمل على دراسة إنتاج طراز جديد من العلامة إم جى محلياً مؤكداً أن تلك السيارة تستهدف الشريحة المتوسطة التى تعتبر الأكبر داخل السوق».
قال إن هناك مفاوضات مع مصنعين للسيارات لإنتاج الطراز الجديد، وغير المطروح حالياً ليعمل على سد الفجوة التى ظهرت نتاج ارتفاع أسعار السيارات المتوسطة والصغيرة على خلفية تحرير أسعار الصرف.

أوضح أن معطيات السوق الحالية وتحرير الجمارك على السيارات الأوروبية تدفع الشركات الأخرى إلى البحث عن بدائل تنافسية سواءً الاتجاه إلى التجميع المحلى أو غيره لا سيما أن القيمة الجمركية، لغير الأوروبية تمثل تحدياً يحول أمام المنافسة مع السيارات الواردة أوروبا.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »