سيـــاســة

الملك سلمان يدعو حكومات العالم لمواجهة هجمات «النفط» أيا كان مصدرها

مجلس الوزراء السعودي أكد أن الهدف من هذا العدوان هو بالدرجة الأولى تعطيل إمدادات الطاقة العالمية.

شارك الخبر مع أصدقائك

قال العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز اليوم الثلاثاء إن المملكة قادرة على التعامل مع آثار الهجمات على منشآت النفط .

وبحسب وكالة “رويترز” ذكر بيان صدر بعد اجتماع مجلس الوزراء السعودي أن الحكومة بحثت الضرر الناتج عن الهجمات على منشأتي النفط التابعتين لشركة النفط الحكومية أرامكو ودعت حكومات العالم إلى مواجهتها “أيا كان مصدرها”.

وأعرب الملك سلمان، خلال ترؤسه جلسة لمجلس الوزراء السعودي، عن شكره وتقديره لقادة الدول الشقيقة والصديقة ومسؤولي الدول والمنظمات الإقليمية والدولية وكل من عبر عن الإدانة للاعتداء التخريبي الذي استهدف معملين تابعين لشركة أرامكو السبت.

وجدد الملك سلمان تأكيد قدرة المملكة على التعامل مع آثار مثل هذه “الاعتداءات الجبانة” التي لا تستهدف المنشآت الحيوية للمملكة فحسب، إنما تستهدف إمدادات النفط العالمية، وتهدد استقرار الاقتصاد العالمي.

وفي ذات السياق، جدد مجلس الوزراء السعودي التأكيد على أن الهدف من هذا العدوان التخريبي غير المسبوق الذي يهدد السلم والأمن الدوليين هو بالدرجة الأولى تعطيل إمدادات الطاقة العالمية وأنه امتداد للأعمال العدوانية السابقة التي تعرضت لها محطات الضخ لشركة أرامكو السعودية باستخدام أسلحة إيرانية.

وكانت أسعار النفط قد سجلت هبوطًا اليوم الثلاثاء برغم التوترات التي لا تزال تشهدها الأسواق على خلفية التهديدات بردود أفعال عسكرية على الهجمات التي استهدفت منشآتين نفطيتين في المملكة العربية السعودية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »