رياضة

المقاولون والمقاصة ودجلة يشيدون بدور الأهلى فى أزمة البث



على المصرى

أشاد رؤساء المقاولون العرب ومصر المقاصة ووادى دجلة، بدور الأهلى بقيادة المهندس محمود طاهر فى التفاوض حول حقوق الأندية السبعه مع اتحاد الإذاعة والتليفزيون.

شارك الخبر مع أصدقائك


على المصرى

أشاد رؤساء المقاولون العرب ومصر المقاصة ووادى دجلة، بدور الأهلى بقيادة المهندس محمود طاهر فى التفاوض حول حقوق الأندية السبعه مع اتحاد الإذاعة والتليفزيون.

 ووجه اللواء محمد عبد السلام رئيس نادى مصر المقاصة، الشكر لنظيره فى الأهلي علي قيادته لهذه الجلسات التفاوضية من النقاش والحوار للوصول لهذه الصفقة التي وصفها بالناجحة والتاريخية للأندية السبعة.

وشدد على أن الأهلي لم يكن في احتياج لضم هذه المجموعة من الأندية، الا أن مراعاة رئيس الأهلي لدور ناديه الرائد دائماً هو ما وضع الأندية السبعة وتحالفهم في الإطار والطريق الصحيح .

واتفق معه فى الرأي، المهندس شريف حبيب رئيس نادي المقاولون العرب، وشكر الأندية الستة وفي مقدمتهم الأهلي، على التعاون والحوار الهادف الذي شهدته كل جلسات المفاوضات مع مسئولي غرفة الاعلام والاذاعة والتليفزيون، وما قام به رئيس النادي الأهلي علي ما قام به لضمان حقوق هذه الأندية والدفاع عنها.

وأكد حبيب على أن الاتفاق الذي قام به تضامن الأندية السبعة غير مخالف للوائح الاتحاد الدولى لكرة القدم “فيفا”، خاصة أنه عمل تجاري تم وفقا لموافقة اتحاد الكرة، وهو ما لا يتعارض مع حقوق اللعب النظيف وفقا لبنود ولوائح “فيفا”.

وأشار إلى ضرورة تقليل نسبة اتحاد الكرة الـ15 % من بيع البث ومراعاة الأعباء التي تتحملها الاندية، وتضامن حبيب مع ما قاله طاهر بضرورة تفعيل رابطة المحترفين والنظام الحقيقي لأندية المحترفين.

أما المهندس ماجد سامي رئيس نادى وادى دجلهـ فأعرب عن امتنانه الشديد للمهندس محمود طاهر، لموافقته على تضامنه مع 6 اندية أقل منه في القيمة التسويقية، وهو دليل واضح علي أن الأهلي نادي رائد دائما، وهو ما دفعه لمراعاة الأندية الأخرى وهو أمر ليس جديدا علي طاهر الذي فضل مصلحة الكرة المصرية.

وأوضح سامي أنه كان من المفروض أن تنتظر الأندية التي باعت حقوقها بشكل منفرد معرفة موقف الأندية السبعة من بيع حقوق البث حتى يتثنى لهم البيع بشكل أفضل، الا أن رؤساء تلك الأندية تسرعوا فى قرار البيع.

شارك الخبر مع أصدقائك