استثمار

«المقاولون العرب» تضخ 50 مليون جنيه لتطوير استاد القاهرة

استعدادا لكأس الأمم الأفريقية

شارك الخبر مع أصدقائك

صلاح الدين: وضع اللمسات النهائية لصرف 1.8 مليار مستحقات متنازع عليها.. بخلاف 3 مليارات لأعمال جارية

تعتزم شركة المقاولون العرب الانتهاء من أعمال تجديد ستاد القاهرة خلال شهر استعداداً لمباريات كأس الأمم الإفريقية، التي قدّر محسن صلاح الدين، رئيس الشركة، تكلفتها للمال، بنحو 50 مليون جنيه حتى الآن، وسوف يتم حصر التكلفة الكلية مع نهاية المشروع.

في سياق آخر، أوضح أنه جار وضع اللمسات النهائية لصرف 1.8 مليار جنيه مستحقات شركته لدى الجهات الحكومية، وكان متنازع عليها وحصلت على أحكام قضائية لصالحها.

وكان د. مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، وجه الجهات الحكومية بسرعة صرف مستحقات المقاولون العرب المتنازع عليها في حضور قيادات وزارتي المالية والتخطيط.

ولفت «مدبولي» إلى أن «المقاولون العرب»، ولديها مستحقات عند بعض الجهات الحكومية، بعضها محسوم بأحكام قضائية نهائية، ولها صيغة تنفيذ، ولم تحصل عليها، بخلاف مستحقات مالية أخرى عن مشروعات نُفذت منذ سنوات.

وتابع أن «المقاولون العرب» لديها التزامات داخل مصر وخارجها، وهناك تكليف من الرئيس عبد الفتاح السيسي، بسرعة العمل على ضمان سداد مستحقات الشركة لدى الجهات الحكومية حتى لا يتأثر وضعها المالي وتتمكن من الوفاء بالتزاماتها وإنهاء المشروعات الموكلة إليها.

ومن المقرر أن تحصل «المقاولون العرب» على مستحقات عبر الاستقطاع من المخصصات الاستثمارية للجهات الحكومية، وفقًا لما أكدت المصادر.

وأكد «صلاح الدين» أن المستحقات المتنازع عليها تختلف عن مستحقات المشروعات الجارية، والتي تقدر بحوالى 3 مليارات جنيه ويتم صرفها بشكل دوري.

تجدر الإشارة إلى أن الحكومة وضعت آلية جديدة لصرف تعويضات شركات المقاولات منذ بداية العام الجاري، تسمح للجهات الحكومية بتخصيص جزء من موازنتها الاستثمارية، المدرجة للمشروعات، لصالح التعويضات ومستحقات المقاولين.

وأشارت المصادر في وقت سابق، إلى أن تلك الآلية من شأنها الإسراع في سداد المستحقات والتعويضات للشركات، لا سيما أن طريقة احتساب التكاليف الإضافية التي تحملها المقاولون تم اعتمادها من مجلس الوزراء.

شارك الخبر مع أصدقائك