اقتصاد وأسواق

المغرب تستضيف القمة العالمية لريادة الأعمال السنوية الخامسة 19-21 نوفمبر

في سابقة أولى لدولة أفريقية، تستضيف مدينة مراكش المغربية خلال الفترة من 19 - 21 نوفمبر الجاري، القمة العالمية لريادة الأعمال السنوية الخمسة، يشارك فيها أكثر من 3000 من رجال الأعمال ورؤساء الدول والمسئولين الحكوميين وقادة الشركات والمشاريع الصغيرة والمتوسطة، وعدد من رجال الأعمال الشباب .

شارك الخبر مع أصدقائك

أ ش أ:

في سابقة أولى لدولة أفريقية، تستضيف مدينة مراكش المغربية خلال الفترة من 19 – 21 نوفمبر الجاري، القمة العالمية لريادة الأعمال السنوية الخمسة، يشارك فيها أكثر من 3000 من رجال الأعمال ورؤساء الدول والمسئولين الحكوميين وقادة الشركات والمشاريع الصغيرة والمتوسطة، وعدد من رجال الأعمال الشباب .

وتعد القمة العالمية لريادة الأعمال الخامسة، أكبر تجمع لرجال الأعمال تستضيفه المملكة المغربية، والذي يعقد تحت رعاية الملك محمد الخامس ملك المغرب، بحضور لفيف من رؤساء الدول والمسئولين الحكوميين .

وتقام القمة هذا العام تحت عنوان “تسخير قوة التكنولوجيا لأغراض الابتكار وريادة الأعمال”، واستكشاف التأثير الإيجابي للتكنولوجيا في تنمية الابتكار ورفع روح المبادرة .

وسيناقش الحضور، في إطار القمة السنوية، آلية تمويل مشاريع جديدة، توسيع نطاق المؤسسات والانتقال إلى القطاع الرسمي، تحويل المواهب في ريادة الأعمال، علاوة على وسائل الانخراط في المشاريع الاجتماعية .

ويترأس “جو بايدن” نائب الرئيس الأمريكي وفد الولايات المتحدة إلى القمة، بالإضافة إلى وزيرة التجارة الأمريكية “بينى بريتزكر”، حيث سيضم الوفد أعضاء مبادرة سفراء الرئاسة لريادة الأعمال العالمية (PAGE) ، لينضموا إلى وزيرة التجارة الأمريكية كسفراء ريادة الأعمال .

كما يشارك في القمة العالمية دافى كولر مؤسس ورئيس شركة “كورسيرا “Corsera لعلوم الكمبيوتر والتقنيات التربوية، حمدي أولوكايا مؤسس والرئيس التنفيذي لشركة “شوباني ” Chobani لتصنيع منتجات الألبان والزبادي، وأليكسا فون – توبل مؤسس والرئيس التنفيذي لشركة “لورن فيست ” LearnVest للتخطيط المالي .

وتضم قائمة المتحدثين الأمريكيين أمام القمة العالمية لريادة الأعمال السنوية الخامسة التي ستعقد في مدينة “مراكش” المغربية، تونى فيرستانديج زاى رئيس برنامج الشرق الأوسط، مجموعة أسبن، وكيرى هيلى رئيس كلية بابسون الأمريكية لإدارة الأعمال، وجون ما كونبر محاضر أول في العلوم المالية في كلية هارفورد للأعمال، ورون برودر مؤسس التعليم من أجل التوظيف، فضلا عن زينب سلبى مؤسس “منظمة نساء من أجل النساء” الدولية وهى منظمة إنسانية غير ربحية تقدم الدعم العملي والمعنوي للنساء الناجيات من الحروب .

ومن ناحية أخرى، تضم قائمة المتحدثين المغاربة صلاح الدين مزوار وزير الشئون الخارجية والتعاون، ومحمد بوسعيد وزير الاقتصاد والمالية، ومباركة بوعيدة الوزير المنتدب في وزارة الشئون الخارجية والتعاون ومولاء حفيظ العلمي ووزراء الصناعة، التجارة، الاستثمار والاقتصاد الرقمي، بالإضافة إلى نزار بركة رئيس مجلس البيئة الاقتصادية والاجتماعية  (CESE).

كما تضم قائمة المتحدثين المغربية، قادة شركات المغربية، محمد الكتاني الرئيس التنفيذي للبنك التجاري المغربي، عثمان بنجلون الرئيس التنفيذي لبنك التجارة الخارجية المغربي، عبد السلام أحيزون الرئيس التنفيذي لشركة اتصالات المغرب (مغرب تليكوم)، أنس الصفريوى الرئيس التنفيذي لمجموعة الضحى، ومريم بن صالح شكرون رئيس الاتحاد العالم لمقاولات المغرب  (CGEM).

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »