Loading...

المضاربات العنيفة تدفع سهم بايونيرز للارتفاع المتواصل

Loading...

المضاربات العنيفة تدفع سهم بايونيرز للارتفاع المتواصل
جريدة المال

المال - خاص

11:57 م, الأثنين, 7 يوليو 08

 
محمد طه
 
اجمع الخبراء والعاملون بسوق المال علي ان السبب الرئيسي لارتفاع سهم شركة بايوينرز القابضة يكمن في المضاربات العنيفة التي مكنت السهم من الارتفاع المتواصل خلال 8 جلسات متتالية دون تراجع علي الرغم من حالة الهبوط المتواصل التي تشهدها سوق المال ليصل الي 26.9 جنيه مرتفعا من 8.3 جنيه وهو سعر الفتح خلال أول جلسة تداول يوم 23 يونيو الماضي محققا نسبة ارتفاع بلغت %420 ، فيما كان سعر السهم في الطرح 5.5  جنيه فقط.
 
وشهد السهم ارتفاعا ملحوظا في حجم التداول ليحتل الصدارة منذ ادارجه داخل السوق بمتوسط حجم تداول 20 مليون سهم يوميا، الأمر الذي دفع بصغار المستثمرين للتعامل عليه علي اعتبار أنه السهم الوحيد الذي يحقق ارتفاعات مستمرة لم يستطع أي سهم آخر من تحقيقها علي الرغم من الاختلاف الكبير في تحليل السهم ماليا مقارنة بالعديد من الأسهم الكبيرة سواء كانت داخل مؤشر case 30 او خارجه .
 
وانتشرت الشائعات بين المستثمرين الفترة الماضية ابرزها شائعة اعتزام بايونيرز القابضة لرفع سعر سهمها ليصل الي المستوي السعري لأحد أكبر بنوك الاستثمار المدرجة داخل سوق المال .
 
في البداية قال الدكتور عصام خليفة العضو المنتدب لشركة الاهلي لادارة الصناديق ان الارتفاعات التي يشهدها السهم غير مبررة علي الاطلاق وما يشهده السهم من اقبال المستثمرين علي شرائه بكثافة لايزيد علي عدم وعي استثماري خاصة في ظل الارتفاع المستمر للسهم واتجاه سائر الاسهم للهبوط الجماعي بصفة عامة وتراجع المؤشر لما يزيد علي اسبوعين متتاليين .
 
واضاف خليفة ان الاسهم التي تتجه للارتفاع في اوقات تراجع المؤشر لا يوجد تفسير لارتفاعاتها سوي المضاربات العشوائية التي تحقق المصالح الفردية لبعض الأطراف المعنية واستغلال اطماع صغار المستثمرين في تحقيق الربح السريع.
 
واتفق اشرف سامي العضو المنتدب لشركة بورفيت للوساطة في الاوراق المالية مع الرأي السابق مشيرا الي انه لا توجد قاعدة استثمارية تفسر الارتفاع المتواصل لسهم دون وجود حركة تصحيحية او اي أحداث جوهرية تتسبب في ارتفاع السهم بما يزيد علي %400 خلال اسبوع واحد فقط .
 
واكد سامي ان التحليل المالي للسهم لا يبرر الارتفاع، الذي وصفه بانه مبالغ فيه، خاصة وان شركة بايونيرز القابضة لم تحقق نتائج ايجابية بالقدر الكافي لهذه الارتفاعات، كما انها لا تزال شركة واعدة داخل سوق المال علي الرغم من النجاح الكبير الذي حققه السهم منذ بدء التداول عليه .
 
من جانبه لفت طارق جنة سمسار بشركة دايناميك الي أن شركة بايونيرز لم يتم تحديد وضعها المالي ولم تعلن عن نتائج أعمالها ولا توجد اي أحداث جوهرية عليها تفسر هذه الارتفاعات السعرية المبالغ فيها منذ الإدراج، مؤكدا ان مقارنتها باي شركة أخري مدرجة داخل السوق لا يزيد علي شائعات ليس لها اساس من الصحة.
 
واكد جنة ان الشركة لا تزال في اطار تعزيز تواجدها داخل السوق وتحتاج الي فترة ليست بالقصيرة حتي تتمكن من الخضوع للتحليلين المالي والفني، ولا يمكن تحديد اتجاه السهم حاليا سواء كان سيستمر في الاتجاه الصعودي او سيسلك المسار الهابط الا انه توقع حدوث حركة تصحيحية.
 
واتفق مهاب عجينة المحلل الفني بشركة بلتون فاينشيال للاستثمار مع الرأي السابق وتوقع ان يتعرض السهم للهبوط والتحرك في مسار عرضي لفترة كبيرة خاصة وأنه اتجه للصعود منذ بدء تداوله داخل السوق .
 
وأشار عجينة إلي ان سهم بايونيرز لعب دورا اساسيا في تراجع مؤشر البورصة، حيث تمتلك أكبر قاعدة عملاء داخل السوق بنسبة تصل الي %80 من اجمالي العملاء داخل سوق المال، وتوصيات الشركة لعملائها بالشراء والاحتفاظ بالسهم ساهمت في سحب جانب كبير من السيولة السوقية تجاه السهم، ما أدي إلي جذب سائر المستثمرين الي السهم وتوجيه استثماراتهم اليه وهو  ما تسبب في تراجع السوق بشكل كبير .
 
واكد عجينة ان بايونيرز استطاعت جذب شريحة كبيرة من كبار عملائها للاكتتاب في السهم، وبمجرد بدء التداول عليه اتجهت للشراء، لافتا إلي أن الامر لم يحسم الا بعد بدء حركة البيع في السهم ومعرفة مدي قدرة الشركة علي دعم السهم وثباته عند سعر محدد .
 
وحذر عجينة المستثمرين من الاقبال الشديد علي السهم خاصة ان فترة الصعود الماضية لابد ان تتبعها فترة جني أرباح، علما بان جميع المستثمرين الذين اقبلوا علي شراء السهم الفترة الماضية في مختلف المستويات السعرية تمكنوا من تحقيق نسب أرباح متفاوتة، بما يؤكد ان السهم في طريقه للتراجع النسبي نظرا لعمليات جني الارباح المتوقعة .
جريدة المال

المال - خاص

11:57 م, الأثنين, 7 يوليو 08