بورصة وشركات

المصرية للاتصالات توزع أگبر گوبون نقدي في تاريخها

أحمد مبروك   قال محللون ماليون إن قرار الجمعية العمومية لشركة المصرية للاتصالات التي انعقدت اخر الشهر الماضي بتوزيع 1.3 جنيه للسهم يعد اكبر توزيع نقدي في تاريخ الشركة.   واوضح محللون ان ذلك التوزيع جاء بسبب زيادة السيولة التي…

شارك الخبر مع أصدقائك

أحمد مبروك
 
قال محللون ماليون إن قرار الجمعية العمومية لشركة المصرية للاتصالات التي انعقدت اخر الشهر الماضي بتوزيع 1.3 جنيه للسهم يعد اكبر توزيع نقدي في تاريخ الشركة.

 
واوضح محللون ان ذلك التوزيع جاء بسبب زيادة السيولة التي تمتلكها الشركة الي 2.711 مليار جنيه خلال العام الماضي في مقابل 1.302 مليار في عام 2007 والذي اقرت فيه الشركة توزيع جنيه واحد للسهم، ورشح محللون ان تستغل الشركة السيولة الفائضة لديها في البحث عن فرص استثمارية متاحة في مجال التليفون المحمول.
 
وأقرت الجمعية العمومية لشركة المصرية للاتصالات توزيع 130 قرشا للسهم، حيث بلغ الفائض القابل للتوزيع 3.366 مليار جنيه موزعة علي 2.219 مليار للمساهمين ، و246.577 مليون جنيه نصيب العاملين بالشركة، و139.8 مليون جنيه احتياطي قانوني، و4 ملايين جنيه مكافأة اعضاء مجلس الادارة، بينما سيتم ترحيل 756.6 مليون جنيه للعام المقبل.
 
واعتبرت عبير عادل، المحللة المالية بشركة عكاظ لتداول الاوراق المالية، قرار الشركة بتوزيع 1.3 جنيه أمرا طبيعيا في ظل ارتفاع حجم السيولة الفائضة لديها خلال العام الماضي، حيث بلغت 2.711 مليار جنيه، مقابل 1.302 مليار في عام 2007 والذي قامت فيه الشركة بتوزيع جنيه واحد للسهم، وتوقعت ان تفكر الشركة حاليا في استغلال فائض السيولة المتاح لديها في مجال التليفون المحمول نظرا لانخفاض الفرص الاستثمارية المتاحة في كل من مجالات الانترنت والكابلات البحرية في مصر.
 
واوضحت القوائم المالية لشركة المصرية للاتصالات عن العام الماضي ارتفاع صافي ارباح الشركة بنسبة %1 0 لتصل الي 2.795 مليار جنيه مقابل 2.541 مليار جنيه في 2007، وجاء ذلك علي خلفية ارتفاع ايرادات الشركة بنسبة %1.2 لتصل الي 10.116 مليار جنيه مقابل 9.993 مليار جنيه خلال فترة المقارنة.
 
وعلي جانب اخر، انضمت شركة اتش سي لقائمة بنوك الاستثمار المرشحة للاستثمار في شركة المصرية للاتصالات، وحددت القيمة العادلة للسهم عند 20.94 جنيه وأوصت بالشراء، واشارت اتش سي في تقريرها الصادر مؤخرا الي ان سهم شركة المصرية للاتصالات يتمتع بالعديد من »الحوافز« علي المدي القصير التي قد تؤثر ايجابا علي التقييم، مثل اعلان الشركة عن استحواذها علي شركة تعمل في منطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا خاصة ان المصرية للاتصالات تمتلك سيولة بلغت 2.7 مليار جنيه في نهاية العام الماضي.
 
كما لفتت اتش سي الي ان دخول المصرية للاتصالات قطاع الكابلات البحرية أحد العوامل المهمة التي تؤثر بالإيجاب علي تقييم الشركة، وأشارت إلي بلوغ قيمة العقود التي ابرمتها الشركة في ذلك المجال 176 مليون دولار، وقد تستفيد الشركة من الاستثمار في قارة اسيا مستغلة الطلب المتزايد علي الانترنت.
 
وأوضحت اتش سي بعض نقاط القوة التي تمتلكها شركة المصرية للاتصالات، أهمها سيطرتها علي قطاع التليفون الثابت فضلا عن الطبيعة الدفاعية التي يتمتع بها ذلك القطاع، علاوة علي الحصة التي تمتلكها في شركة فودافون والتي تؤمن زيادة معدلات نمو صافي ارباح شركة المصرية للاتصالات، فضلا عن تعويض أي انخفاض طارئ في الإيرادات.
 
علي جانب اخر، كشفت القوائم المالية المجمعة لشركة المصرية للاتصالات عن العام الماضي تراجع صافي ارباح النشاط الي 1.937 مليار جنيه مقابل 2.153 مليار جنيه خلال 2007، علي الرغم من ارتفاع مجمل ارباح النشاط الي 4.201 مليار جنيه خلال العام الحالي مقابل 3.950 مليار جنيه في فترة المقارنة.

 
وارجعت عبير عادل، المحللة المالية بشركة عكاظ، انخفاض صافي ارباح النشاط رغم ارتفاع مجمل ارباح النشاط الي صعودالمصروفات العمومية والادارية الي 1.345 مليار جنيه مقابل 1.137 مليار جنيه في 2007 بسبب رفع الشركة اجور العاملين مرتين خلال العام الماضي، أولهما خلال شهر يناير بسبب الزياده السنوية الاعتيادية للشركة، وثاني مرة خاصة بالزيادة التي اقرتها الحكومة خلال شهر مايو الماضي.

 
وأضافت انه رغم تراجع صافي ارباح النشاط خلال العام الماضي، فإن حصة شركة المصرية للاتصالات في شركة فودافون البالغة %44.7 ادت الي استفادة الأولي من ارباح الثانية لترتفع ايرادات الاستثمارات المالية الي 1.312 مليار جنيه مقابل 1.070 مليار جنيه في فترة المقارنة، مما ادي الي صعود صافي الارباح العامة قبل خصم الضرائب الي 3.307 مليار جنيه مقابل 3.054 مليار جنيه.

 
وتوقعت شركة اتش سي ان تبلغ ايرادات شركة المصرية للاتصالات خلال العام الحالي 10.108 مليار جنيه، مقابل 10.117 مليار جنيه خلال العام الماضي، علي ان ترتفع بقوة الي 10.746 مليار جنيه خلال العام المقبل، في حين توقعت ان يرتفع صافي ارباح الشركة خلال العام الحالي الي 2.764 مليار جنيه مقابل 2.621 مليار جنيه في العام الماضي، علي ان تصل الي 3.262 مليار جنيه العام المقبل.

 
بينما حددت شركة عكاظ لتداول الاوراق المالية القيمة العادلة لسهم المصرية للاتصالات عند 81.85 جنيه، وتوقعت ان ترتفع ايرادات الشركة الي 11.094 مليار جنيه خلال العام الحالي، علي ان تصل الي 11.213 مليار جنيه في العام المقبل، في حين توقعت ان يرتفع صافي ارباح الشركة الي 3.136 مليار جنيه خلال العام الحالي، علي ان يصل الي 3.194 مليار جنيه خلال العام المقبل.

 
وكانت شركة برايم قد رشحت شركة المصرية للاتصالات من ضمن الاسهم المفضلة لديها للاستثمار القصير الاجل خلال الفترة الحالية، وحددت القيمة العادلة لسهم شركة المصرية للاتصالات عند 24.02 جنيه، وتوقعت ان ترتفع ايرادات الشركة الي 10.413 مليار جنيه خلال العام الحالي علي ان تصل الي 10.710 مليار جنيه خلال العام المقبل، في حين توقعت ان يرتفع صافي ارباح الشركة الي 3.012 مليار جنيه خلال العام الحالي، علي ان تصل الي 3.154 مليار جنيه في العام المقبل.
 
كما رشحت شركة فاروس سهم الشركة المصرية للاتصالات ضمن الاسهم المرشحة للاستثمار لطبيعته الدفاعية، وتوقعت ان تصل ايرادات الشركة الي 10.658 مليار جنيه في العام الحالي، علي ان تصل الي 11 مليار جنيه خلال العام المقبل، في حين توقعت ان يبلغ صافي ارباح الشركة 2.802 مليار جنيه وان يصل الي 2.904 مليار جنيه.

شارك الخبر مع أصدقائك