Loading...

المصرية للاتصالات تبدأ التشغيل التجريبي لتليفوناتها الذكية

Loading...

المصرية للاتصالات تبدأ التشغيل التجريبي لتليفوناتها الذكية
جريدة المال

المال - خاص

10:55 ص, الأثنين, 17 مارس 03

علاء الدين محمود:
 
بدأت الشركة المصرية للاتصالات مؤخرا  التشغيل التجريبي لكبائن  التليفونات العامة التي تعمل بالكروت الذكية في مارينا والساحل  الشمالي ومرسي  مطروح استعداداً لتعميمها في القاهرة   الكبري  ثم باقي المحافظات.

 
وذكر أحمد الزهيري مدير الادارة العامة للكبائن بالشركة أن هذه الخطوة تعد بروفة لما سيتم إتباعه بعد ذلك وأوضح أنه تم الاتفاق علي طرح 5 ملايين من الكروت الذكية تم استيرادها مؤخرا من فرنسا لاستخدامها في المرحلة المقبلة بعد إنشاء الكبائن ونشرها في الميادين الرئيسية بالقاهرة  والتي وصل عدها إلي 3000 كابينة تم استيرادها من  ايطاليا في الآونة الاخيرة وقالت مصادر مسئولة بالشركة  المصرية للاتصالات أن هناك 7 أنواع من كبائن التليفون العامة موجودة في السوق  المصري من بينها كبائن العملة  التابعة للشركة المصرية للاتصالات والتي تعمل منذ نحو 12  عاما ولذا كان من الضروري إحلالها وتنفيذ كبائن جديدة  تواكب تكنولوجيا الاتصالات الحديثة، وكانت المصرية للاتصالات قد طرحت مناقصة منذ حوالي 10 أشهر لتوريد الكبائن الجديدة استقرت علي عرض شركة «اورمنيت الايطالية»
 
واشارت  المصادر إلي  أن الشركة علي وشك  اتمام  اتفاق مع هيئة مترو الانفاق ومع مطار  القاهرة فيما يتعلق بالكبائن  الجديدة ونسبة  الايراد وتأجير المكان وأنها ستقوم بموجب هذا الاتفاق بإحلال كبائن  العملة  القديمة الموجودة في المطار ومحطات  مترو الانفاق بالكبائن  الجديدة.
 
وقد انخفض عدد كبائن  التليفونات  العامة التي تشغلها المصرية للاتصالات  من 5181 كابينة في اكتوبر 1999 إلي 4.583 في يونيو 2003 وحسب ارقام وزارة الاتصالات، والتي  اشارت إلي  أنه يوجد في مصر 48.614 كابينة للتليفونات العامة، وتشغل شركتا النيل للاتصالات وميناتل  النسبة الاكبر منها «حيث تشغل  النيل  14 ألف كابينة في حين تشغل ميناتل 3.031 وتملك المصرية للاتصالات %2 من  اسهم كلتا الشركتين  المملوكتين بغالبيتهما  للقطاع الخاص. والشرائح الذكية هي رقائق الكترونية مضغوطة تسمح بتخزين قدر كبير من المعلومات عليها واسترجاعها بسهولة واستخدمت تقنية الشرائح الذكية في قطاع الاتصالات في مصر في شبكة  المحمول  الاولي عام 1996 والتي اسستها المصرية للاتصالات واستخدمت في التليفونات العامة لاول مرة محليا عام 1998 في شبكة ميناتل.
 
..وتدرس تقديم خدمة الرسائل القصيرة علي الثابتة
 
تدرس الشركة المصرية للاتصالات استخدام تكنولوجيا حديثة يتيح استخدامها للمشتركين في خدمات التليفون الثابت إرسال رسائل قصيرة SMS إلي التليفونات الثابتة المجهزة لاستقبال هذه الرسائل وكذلك إلي التليفونات المحمولة، وهو ما أكدته مصادر قريبة من الشركة مشيرة إلي أنها شغلت الخدمة بشكل تجريبي في سنترال الدقي.
 
وقامت شركة الاتصالات الصينية ZTE مؤخراً بتشغيل النظام مجاناً وبشكل تجريبي لصالح المصرية للاتصالات وأوضحت مصادر بشركة ZTE أن النظام لكي يغطي شبكة باتساع شبكة المصرية للاتصالات سيحتاج الي تركيب اكثر من وحدة في المحافظات المختلفة.
 
وتنتج ZTE أجهزة التليفون الثابتة التي ترسل وتستقبل الرسائل القصيرة، كما تنتجها العديد من الشركات الاخري.
 
وبلغ عدد المشتركين في شبكة التليفونات الثابتة للمصرية للاتصالات 8.350 مليون مشترك في نهاية يونيو الماضي حسب ارقام وزارة الاتصالات بينما بلغ عدد مشتركي شبكتي المحمول في مصر 4.98 مليون في نفس الفترة، وتقدم شبكتا المحمول خدمات إرسال الرسائل القصيرة SMS وبدأت شبكة فودافون مصر مؤخراً في تقديم خدمات الرسائل المصورة MMS ، كما أعلنت إحدي شبكات التليفونات العامة أنها ستقدم خدمة الرسائل القصيرة من كبائنها، في الوقت نفسه فقد رفضت مصادر من المصرية للاتصالات التعليق علي النبأ.
جريدة المال

المال - خاص

10:55 ص, الأثنين, 17 مارس 03