Loading...

المصرية العقارية تفصح عن عمليتين ضخمتين بقيمة 237.5 مليون جنيه

Loading...

المجموعة المصرية العقارية تفصح عن عمليات بيع وشراء ضخمة على ملايين الأسهم

المصرية العقارية تفصح عن عمليتين ضخمتين بقيمة 237.5 مليون جنيه
رجب عزالدين

رجب عزالدين

8:23 م, الأثنين, 4 أكتوبر 21

أفصحت شركة المجموعة المصرية العقارية ،اليوم الاثنين، عن عمليتين خضمتين على الأسهم (بيعا وشراء) بقيمة إجمالية قدرها 237.5 مليون جنيه تقريبا.

وأظهر إفصاح مرسل للبورصة المصرية قيام المساهم محمد عبد الناصر حامد محمود ببيع 19.8 مليون سهم من حصته بالمصرية العقارية بقيمة إجمالية 166.7 مليون جنيه تقريبا.

وبلغ متوسط سعر السهم فى تلك الصفقة 5.877 جنيه ، وانخفضت حصة المساهم بعدها 10.07% إلى 5.10 % من إجمالى الأسهم، ولم يظهر الإفصاح ارتباطه بأى أطراف مساهمة فى الشركة (أفراد أو كيانات).

وجرى تنفيذها هذه الصفقة من خلال خمس شركات متخصصة فى الوساطة و تداول الأوراق المالية وهم :هيرميس،بلتون،النعيم، فاروس،العربى الأفريقى .

المصرية العقارية : تارجيت للاستثمار تشترى 20.5 مليون سهم بقيمة 120.7 مليون جنيه

عقارات
عقارات

فى المقابل أظهر إفصاح موازى مرسل للبورصة الاثنين، قيام شركة تارجيت للاستثمار العقارى بشراء 20.5 مليون سهم بقيمة إجمالية 120.7 مليون جنيه تقريبًا.

وبلغ متوسط سعر السهم فى تلك الصفقة 5.875 جنيه، وارتفعت حصة تارجيت بعدها من 2.2 % إلى 7.3% من إجمالى الأسهم.

وأظهر الإفصاح ارتباط تارجيت للاستثمار بمساهمين من عائلة محجوب يستحوذان على 4.1 % بما يعنى أن حصتها المباشرة وغير المباشرة فى الشركة تصل إلى 11.6%.

ونفّذت هذه الصفقة من خلال ثلاث شركات وساطة وتداول أوراق المالية، هم : بلتون ، هيرميس ، بلوم .

ويبلغ رأسمال المجموعة المصرية الحالى 80 مليون جنيه؛ موزعًا على 400 مليون سهم، بدلا من 40 مليون سهم (قبل التجزئة)، بقيمة اسمية 20 قرشًا للسهم بدلا من 2 جنيه (قبل التجزئة).

وأقرت الشركة تجزئة القيمة الاسمية للسهم فى مايو الماضى، ووافقت البورصة على إدراج أسهم الشركة بعد التجزئة اعتبارا من جلسة 25 مايو الماضى.

خريطة بعض العمليات على أسهم الشركة خلال سبتمبر الماضى

البورصة - المصرية
البورصة المصرية

وأفصحت المجموعة فى 23 سبتمبر الماضى عن قيام المساهم محمد عبد الناصر حامد محمود ، ببيع 3.1 مليون سهم من حصته فى الشركة، بقيمة إجمالية 19 مليون جنيه تقريبًا لتنخفض حصته آنذاك من 15.07% إلى 14.28% من إجمالى الأسهم.

وبلغ متوسط سعر السهم فى الصفقة 6 جنيهات، وجرى تنفيذها من قبل شركة بلتون لتداول الأوراق المالية، ولم يظهر الإفصاح ارتباط المساهم بأى مساهمين فى الشركة (أفرادا أو كيانات).

كما أفصحت فى 20 سبتمبر،عن قيام المساهم أحمد جلال حامد سيد بشراء 7.5 مليون سهم من حصتها فى الشركة، بقيمة إجمالية 45.4 مليون جنيه تقريبًا لترتفع حصته آنذاك من 3.95% إلى 5.8 % من إجمالى الأسهم.

وبلغ متوسط سعر السهم فى الصفقة 6.01 جنيه، وجرى تنفيذها من قبل شركة عربية أون لاين لتداول الأوراق المالية،ولم يظهر الإفصاح ارتباط المساهم بأى مساهمين فى الشركة (أفرادا أو كيانات).

كذلك أفصحت فى 5 سبتمبر عن قيام شركة تارجيت للاستثمار العقارى، ببيع 6.7 مليون سهم من حصتها فى الشركة، بقيمة إجمالية 51.8 مليون جنيه تقريبًا لتنخفض حصتها من 13.2% إلى 11.5% من إجمالى الأسهم.

وبلغ متوسط سعر السهم فى الصفقة 7.63 جنيه، ونفّذتها ثلاث شركات وساطة، هي : عربية أون لاين، بلتون لتداول الأوراق المالية، العربى الأفريقى لتداول الأوراق المالية.

وأظهر الإفصاح ارتباط تارجيت للاستثمار بمساهم من عائلة محجوب يستحوذ على 6%، بما يعنى أن حصتها المباشرة وغير المباشرة فى الشركة تصل إلى 17.5%.

المجموعة العقارية تحصل على حكم قضائي بقيمة 7 ملايين جنيه

محكمة
محكمة مصرية

وأعلنت المجموعة، فى وقت سابق، صدور حكم قضائى لصالحها فى نزاع اقتصادى بقيمة 7 ملايين جنيه، إضافة إلى فوائد بنسبة 5%.

وقالت فى إفصاح للبورصة، (23 مارس)، إن هذا الحكم صدر فى درجة استئناف اقتصادى ضد هشام أمين حمزة الشيرتى.

ونوهت الشركة بأن نسبة الفوائد (5%) المستحقة فوق المبلغ سيجري احتسابها من تاريخ المطالبة القضائية عند صدور منطوق الحكم وحيثياته رسميًّا.. ولم يذكر الإفصاح تفاصيل أكثر بشأن النزاع.

تأسست المجموعة المصرية العقارية عام 1986، وأُدرجت في البورصة المصرية منذ فبراير 1998، وتعمل الشركة في القطاع العقاري وتركز على الاستثمار في مجال الاستثمار العقاري، ويقع مقرها بالجيزة.

وأظهرت أحدث نتائج أعمال للشركة تراجع صافى أرباحها بنسبة 58.9% إلى 16 مليون جنيه خلال 2020 مقارنة بنحو 39 مليونًا فى 2019.

وتراجعت إيرادات الشركة إلى 21 مليون جنيه خلال 2020، مقارنة بإيرادات بلغت 79.5 مليون خلال 2019.

وعزَت الشركة تراجع المبيعات إلى الركود الاقتصادي، الذي أصاب العالم نتيجة فيروس كورونا خلال العام الماضى، وقرار إيقاف البناء الذي استمر أكثر من 9 أشهر، وأدى إلى تأجيل بدء تسويق مشروع أرض شارع التحرير بالدقي.

وسجلت الشركة صافى ربح قدره 11.3 مليون جنيه، خلال 9 أشهر المنتهية في سبتمبر الماضى، مقارنة مع نحو 30.1 مليون جنيه، خلال الفترة المقارنة من العام الماضي.