طاقة

المصرية التعدينية توقع العقد النهائى لرخص الفوسفات

توقع الدكتور مصطفى القاضى، رئيس مجلس إدارة الشركة المصرية للثروات التعدينية، توقيع العقد النهائى للتراخيص الثلاثة الجديدة التى فازت بهاالشركة لإنتاج الفوسفات بأسوان، قبل نهاية العام الحالى.

شارك الخبر مع أصدقائك

نسمة بيومى:

توقع الدكتور مصطفى القاضى، رئيس مجلس إدارة الشركة المصرية للثروات التعدينية، توقيع العقد النهائى للتراخيص الثلاثة الجديدة التى فازت بهاالشركة لإنتاج الفوسفات بأسوان، قبل نهاية العام الحالى.

ولفت إلى أن الشركة قاربت على إتمام كل الموافقات الأمنية، فضلاً عن إجراءات توقيع العقد النهائى مع هيئة الثروة المعدنية، بحيث يتم بعدها بدء العمل بمنطقة الامتياز الجديدة فى السباعية بأسوان.

وتأسست الشركة المصرية للثروات التعدينية عام 2003، وهى أول شركة عامة تتبع هيئة الثروة المعدنية المتخصصة فى مجال البحث والتنقيب وإنتاج الخامات المعدنية، ومنها الفوسفات وأكاسيد الحديد والكوارتز وغيرها، وتمتلك هيئة الثروة المعدنية حصة %30 من إنتاج الشركة والـ%70 المتبقية تورد لخزانة الدولة بعد احتساب مصروفات ونفقات التشغيل الخاصة بمشروعات الشركة.

وتتفاوض الشركة مع هيئة الثروة المعدنية لاقتناص 3 رخص جديدة لإنتاج الفلسبار والفيرموكيولايت والتلك، متوقعاً نجاح الشركة فى الفوز بتلك الرخص خاصة مع دعم هيئة الثروة المعدنية الواضح والتعاون المشترك معها على الصعيد الفنى.

ويستخدم خام الفلسبار، فى صناعة السيراميك والفيرموكيولايت فى الزراعة المائية، والتلك فى صناعة عديدة كالصابون والورق والعقاقير الطبية.

وأنشئت الشركة المصرية للثروات لاستغلال نتائج الأبحاث والدراسات الجيولوجية والفنية التى أعدها علماء وخبراء التعدين، لأن القانون المنظم للقطاع يمنع قيام هيئة الثروة المعدنية باستغلال واستخراج الخامات بنفسها وتمتلك الشركة حالياً 17 منجماً للبحث والتنقيب عن الخامات المعدنية، وتعمل وفقاً لقانون المناجم والمحاجر القديم لسنة 1965.

وقال «القاضي» إن نظام عمل الشركة يعتمد على الاستعانة بشركات مقاولات من الباطن للانفاق على عمليات البحث والاستخراج، وحال ظهور الإنتاج والعوائد تتم محاسبتها لتعويض نفقاتها.

ولفت القاضى إلى أن الشركة تستهدف ما يتجاوز 40 مليون جنيه إيرادات إجمالية خلال العام الحالى، كما تعتزم إنفاق ما يتجاوز 30 مليون جنيه وتسعى الشركة إلى تحقيق إجمالى مبيعات بقيمة 40 مليون جنيه.

وحققت الشركة نحو 5 ملايين جنيه إيرادات منذ شهر يوليو الماضى وحتى الآن، متوقعة حدوث طفرة مرتقبة بمعدلات الإيرادات والانفاق مع التوسعات المستهدفة والمشروعات الجديدة المرتقب بدء تشغيلها خلال الفترة المقبلة. 

شارك الخبر مع أصدقائك