بنـــوك

“المصرف المتحد” يضع خطة طموحًا للتحول لبنك صديق للبيئة

"المصرف المتحد" يضع خطة طموحًا للتحول لبنك صديق للبيئة

شارك الخبر مع أصدقائك

 هبة محمد- محمد رجب

 

  أعلن محمد عشماوى، رئيس مجلس الإدارة، العضو المنتدب، أن المصرف المتحد فى طريقه للتحول الكامل للطاقة البديلة عقب أول تطبيق لاستخدام الخلايا الشمسية كبديل للطاقة الكهربائية فى إنارة اللافتات الإعلانية الخاصة بالمصرف.

 

  وأضاف أنه يجرى حاليًا تنفيذ الخطة الطموح لعملية إحلال وإنارة جميع اللافتات الإعلانية الخاصة بالمصرف المتحد، بالخلايا الشمسية فى جميع محافظات الجمهورية، فضلا عن عملية استبدال وسائل الإنارة التقليدية بنظام الليد لايت داخل فروع المصرف المتحد الـ50 المنتشرة بجميع أنحاء الجمهورية لتوفير الطاقة.

 

  وأعرب عشماوى عن توجه الدولة حاليًا نحو تشجيع الاستثمارات فى مجال الطاقة البديلة وأنه بات أمرًا حتميًّا، سواء للتغلب على صعوبة نقص الطاقة العالمية الحالى أو تقديم بديل أفضل ومتوافق مع اعتبارات السلامة البيئية العالمية. 

 

  وأشار إلى أن مؤتمر “مستقبل الطاقة.. رؤية وحلول عاجلة” الذى عُقد الشهر الماضى بتنظيم من مؤسسة الأهرام, خرج بعدد من التوصيات، أهمها التوسع فى إنتاج اللمبات الموفرة للطاقة طبقًا للمواصفات العالمية، ومنع استيراد الأجهزة الكهربائية كثيفة الاستهلاك للكهرباء، كذلك التوسع فى إقامة محطات الطاقة الشمسية.

 

  كما أوصى المؤتمر بإصدار مجموعة من القوانين المتعلقة بتحفيز الاستثمار فى مشروعات الطاقة، فضلا عن توحيد الجهات المسئولة عن قوانين الطاقة، كما أوصى بضرورة أن يعاد النظر فى الإعفاءات الجمركية لمكونات محطات الطاقة الشمسية.

 

  وأعرب عشماوى أن وزارة الكهرباء تعرض فى المؤتمر الاقتصادى المقبل “مصر المستقبل” 10 مشروعات باستثمارات تبلغ نحو 9,8 مليار دولار مرتبطة بمجال توليد الكهرباء من الطاقة التقليدية والطاقة الجديدة والمتجددة والاستثمار فى بناء البنية التحتية لعدد من محطات الكهرباء ومراكز التحكم الدولى للطاقة.

 

  فى هذا السياق أشار عمرو ماهر، نائب رئيس مجلس الإدارة، العضو المنتدب، إلى أن المصرف المتحد يدرس حاليًا طرح منتج جديد لتمويل الأفراد والشركات للتحول لاستخدام الخلايا الشمسية كبديل للطاقة الكهربائية فى المنازل والشركات؛ وذلك بهدف دعم جهود الدولة ومؤسسات المجتمع المدنى لتقليل الاعتماد على الطاقة التقليدية.

 

  وييسِّر المنتج الجديد عملية تمويل شراء وتركيب محطات توليد الطاقة باستخدام الخلايا الشمسية فوق المنازل والأبنية المختلفة والشركات من خلال شركات متخصصة ومعتمدة، مع إمكانية تقسيط التكلفة على أقساط متفق عليها مع العملاء ومتوافقة مع أحكام الشريعة.

 

شارك الخبر مع أصدقائك