Loading...

المشروعات متناهية الصغر تحظي بدعم صناديق المعاشات‬

Loading...

المشروعات متناهية الصغر تحظي بدعم صناديق المعاشات‬
جريدة المال

المال - خاص

12:00 ص, الثلاثاء, 13 أكتوبر 09

أيمن عزام:

كثفت مؤخراً صناديق المعاشات من استثماراتها في المشروعات متناهية الصغر التي لا تزال تحتفظ خلال الأزمة المالية الحالية بسمعة كونها تعد أقل مخاطرة مقارنة بالمشروعات الأخري .

وذكرت صحيفة »وول ستريت جورنال« أن عدداً متزايداً من أكبر صناديق المعاشات قد زاد من استثماراته في المشروعات متناهية الصغر العام الحالي، بل توقعت مضاعفة هذه الاستثمارات في المستقبل القريب .

وذكر المنتدي الدولي لتمويل المشروعات متناهية الصغر أن صناديق المعاشات قد استثمرت حتي الآن حوالي 3 مليارات دولار في تمويل المشروعات متناهية الصغر .

وتأتي أحدث المساهمات الضخمة من صناديق المعاشات من صندوق »PGGM« الالماني للرعاية الصحية الذي يتولي إدارة نحو 103 مليارات دولار، حيث أعلن مؤخراً عن التزامه بتخصيص 200 مليون يورو لتمويل المشروعات متناهية الصغر، وهو أكبر مبلغ يتم تخصيصه لدعم هذا القطاع .

وقام الصندوق الصيف الحالي بضخ 60 مليون دولار في صندوق جراسروت كابيتل للاستثمار المباشر الذي يختص بالاستحواذ علي حصص من الأسهم في مؤسسات تمويل المشروعات متناهية الصغر .

وقام صندوق ASP الذي يعد واحداً من أكبر صناديق المعاشات في أوروبا الذي يحتفظ بأصول تبلغ 180 مليار يورو باستثمار نحو 180 مليون دولار في المشروعات متناهية الصغر، وقال إنه رفع من استثماراته بحوالي 40 مليون دولار خلال العام الحالي، وتوقع الصندوق مضاعفة هذه الاستثمارات خلال السنوات القليلة المقبلة .

ويخطط حالياً صندوق SKS الذي يعد أكبر صناديق تمويل الفقراء في الهند بطرح أولي للأسهم، لتصبح الطريق ممهدة أمام عدد أكبر من المستثمرين للاستثمار في المشروعات متناهية الصغر .

ويرجع إقبال صناديق المعاشات علي الاستثمار في المشروعات المتناهية الصغر لكون الاخيرة لاتزال تحتفظ بميزة كونها تحقق عوائد مرتفعة بنسبة %20 سنوياً مع قدرتها في الوقت ذاته علي استيفاء غرض تخليص مزيد من العائلات من الفقر .

وتوقع أليكس فان دير فيلدن، رئيس قسم استراتيجيات الاسهم في صندوق »PGGM« أن تتحول بنوك الأسواق الناشئة للاستثمار بشكل أكبر في المشروعات متناهية الصغر في المستقبل وأن تصبح مؤسسات تمويل المشروعات متناهية الصغر هي بنوك المستقبل في هذه الاسواق .

وأضاف أن تمويل المشروعات متناهية الصغر يشهد نمواً متزايداً في كثير من الاسواق الناشئة استناداً لكونه يخدم شريحة ضخمة من السكان في هذه الاسواق، فضلا عن كونه يستوفي مبدأ تنويع المخاطر، وتعد عوائده أقل تقلباً مقارنة باستثمارات الدخل الثابت الأخري .

ويرجع الفضل إلي محمد يونس، مؤسس جرامين بنك في بنجلاديش، في بدء الاتجاه نحو تمويل المشروعات متناهية الصغر منذ 40 عاماً خصوصاً أن البنوك لم تكن تفضل الاستثمار في هذه النوعية من المشروعات خوفاً من المخاطرة، حيث وافق علي منح مجموعة من السيدات العاملات في مجال صناعة الأثاث مبلغاً نقدياً بقيمة 27 دولار واكتشف محمد يونس وغيره من الاقتصاديين أن تمويل هذه الشريحة محدودة الدخل يحمل قدراً مقبولاً من المخاطرة، حيث لاحظوا إقبالها علي سداد القروض بسرعة وعلي اقتراض المزيد بغرض التوسع .

واكتشفت كذلك مؤسسات التمويل التي تشمل المنظمات غير الحكومية والجمعيات التعاونية المحلية والبنوك أن اقراض هؤلاء الناس يحمل مردوداً اقتصادياً جيداً .

وساهم تمويل المشروعات متناهية الصغر علي تحسين مستويات المعيشة ودعم الجامعات المهمشة في المجتمع خصوصاً النساء التي تعيش في المناطق الأكثر فقراً من المدن والقري .

وذكرت بعض التقديرات أن 90 مليون شخص قد أقبلوا بحلول عام 2006 علي الاقتراض من مؤسسات تمويل المشروعات متناهية الصغر لتمويل الصناعات الريفية .

ويجري حالياً تأسيس صناديق بغرض توفير التمويل اللازم لهذه المؤسسات .

ويستند بعض المتشككين الي تقرير صدر عن المنتدي العالمي لتمويل المشروعات متناهية الصغر الذي يتخذ من جنيف مقراً له ورد فيه أن صناديق المعاشات الاوروبية تبدو متخوفة من عدم جدوي توجيه استثمارات لقطاع المشروعات متناهية الصغر بالنظر لكونها الأكثر تكلفة واستهلاكاً للوقت والجهد من حيث الإدارة وتضاؤل المردود منها نظير ذلك .

ويقول المتشككون فضلاً عن هذا إن الدراسات تدل علي أن الفوائد الاجتماعية التي يقدمها هذا النوع من التمويل تعد أقل وضوحاً مقارنة بما ورد في تقارير سابقة، وأضافوا أن تقديم قروض للأسر يساعد علي إيجاد وظائف جديدة لعدد أكبر من الناس إلا أنه لا يساهم بالقدر الكافي علي اخراج عدد أكبر من الناس من دائرة الفقر .

ويشير آخرون إلي أن أسعار الفائدة السنوية التي تقدر بحوالي %30 لاتزال مرتفعة .

لكن أليكس فون دير فيلدن من PGGM يشير إلي الدور الذي تلعبه مؤسسات تمويل المشروعات متناهية الصغر في خفض أسعار الفائدة استناداً للمنافسة التي تنشأ فيما بينها وبين البنوك التي تقدم قروضاً ضخمة للمشروعات الكبري .

جريدة المال

المال - خاص

12:00 ص, الثلاثاء, 13 أكتوبر 09