تأميـــن

المستشار رضا عبد المعطي: قطاع التأمين سيجني ثمار إلغاء حالة الطوارئ

لزيادة رئة الإقتصاد نتيجة ضخ الاستثمارات الجديدة بسبب الإستقرار والأمن

شارك الخبر مع أصدقائك

قال المستشار رضا عبد المعطي، نائب رئيس الرقابة المالية، أن قطاع التأمين سيجني ثمار قرار رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي بإلغاء حالة الطوارئ.

أضاف في تصريح للمال، ان قطاع التأمين يُعد مرآة للإقتصاد، ومن ثم فإن أي إنعكاس إيجابي علي الإقتصاد سيستفيد منه التأمين، كونه الغطاء الذي يتم من خلاله ترويض اية مخاطر مرتبطة بالأصول والمنشأت.

وأكد عبد المعطي، أن إلغاء حالة الطوارئ تعني زيادة ثقة المستثمرين الأجانب والمصريين، في الإقتصاد المصري، ومن ثم سيلجأون لضخ المزيد من استثماراتهم، نظرًا لتوافر البيئة الخصبة لنمو تلك الاستثمارات، وهي عامل الأمن والإستقرار، لافتًا إلي أن شركات التأمين بالضرورة ستتولي تغطية تلك الاستثمارات ضد أية مخاطر تأمينية، ومن ثم سيرتفع رصيد أقساطها سواء المباشرة أو المُسددة.

اقرأ أيضا  زهران: تكلفة إعادة جثمان المصرى العامل بالخارج أقل من 100 ألف جنيه

وتوقع نائب رئيس الرقابة المالية، ان تشهد حصيلة سوق التأمين المصرية نموًا متزايدًا الفترة المقبلة، لأسباب بعضها له علاقة بقدرة الشركات علي توفير المنتجات المبتكرة التي تتلائم مع اية مخاطر تأمينية، والثاني رغبة المستثمرين في ضخ استثماراتهم في هذه الصناعة، سواء بزيادة رؤوس أموال الكيانات القائمة أو إنشاء شركات جديدة.

اضاف، أن الرقابة المالية تسعي لضبط إيقاع سوق التأمين، وإزالة أية تشوهات تعوق نموه، من خلال القرارات الرقابية والتنظيمية، إضافة إلي الإصلاح التشريعي عبر مشروع قانون التأمين الموحد، والذي يُعول عليه كرافعة نمو للسوق المصرية.

اقرأ أيضا  شركات التأمين تقاوم حدة التضخم بحزمة إجراءات تحفيزية

في سياق متصل، توقع عبد المعطي أن ينتهي البرلمان بغرفتيه ، النواب والشيوخ من مناقشة مشروع قانون التأمين، خلال الربع الأول من العام المقبل، مشيرًا إلي أن هذا المشروع راعي إحتياجات السوق المصرية ليس فقط في الفترة الحالية، ولكن لعقود قادمة، ما يجعله قانونًا مرنًا قادر علي التعامل مع اية تغيرات لاحقة.
وأعلن الرئيس عبدالفتاح السيسي أمس الإثنين، إلغاء مد حالة الطوارئ في جميع أنحاء البلاد.

الرئيس عبد الفتاح السيسي

وقال ، في حسابه على «فيس بوك»: «يسعدني أن نتشارك معاً تلك اللحظة التي طالما سعينا لها بالكفاح والعمل الجاد، فقد باتت مصر بفضل شعبها العظيم ورجالها الأوفياء، واحة للأمن والاستقرار في المنطقة؛ ومن هنا فقد قررت، ولأول مرة منذ سنوات، إلغاء مد حالة الطوارئ في جميع أنحاء البلاد».وتابع: «هذا القرار الذي كان الشعب المصري هو صانعه الحقيقي على مدار السنوات الماضية، بمشاركته الصادقة المخلصة في كافة جهود التنمية والبناء، وإنني إذ أعلن هذا القرار، أتذكر بكل إجلال وتقدير شهداءنا الأبطال الذين لولاهم ما كنا نصل إلى الأمن والاستقرار، ومعا نمضي بثبات نحو بناء الجمهورية الجديدة مستعينين بعون الله ودعمه، تحيا مصر. تحيا مصر. تحيا مصر».

اقرأ أيضا  ارتفاع الاستثمارات الجديدة لـ«صناديق التأمين الخاصة» 15.5% خلال 10 شهور (جراف)

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »