لايف

المستشارة الثقافية بلندن: تعاون مع جامعة كامبريدج لتطوير التعليم بمصر

قالت المستشار الثقافى بالسفارة المصرية فى لندن الدكتورة نادية الخولى، إن "توقيع اتفاقية (بناء القدرات المؤسسية لإنشاء المركز القومى المصرى للقياس وتقويم الأداء) مع جامعة (كامبريدج) البريطانية أمس الخميس يأتى فى إطار تطوير نظام التعليم فى مصر".

شارك الخبر مع أصدقائك

قالت المستشار الثقافى بالسفارة المصرية فى لندن الدكتورة نادية الخولى، إن “توقيع اتفاقية (بناء القدرات المؤسسية لإنشاء المركز القومى المصرى للقياس وتقويم الأداء) مع جامعة (كامبريدج) البريطانية أمس الخميس يأتى فى إطار تطوير نظام التعليم فى مصر”.

وقع أمين المجلس الأعلى للجامعات الدكتور أشرف حاتم أمس الاتفاقية مع ممثل جامعة (كامبريدج) فى المركز الثقافى المصرى فى لندن برئاسة الدكتورة نادية الخولى، بحضور وزير البحث العلمى الدكتور شريف حماد ورئيس جامعة عين شمس الدكتور حسنين عبيد وملحق الدفاع العميد محمد صبحى وعدد من أعضاء السفارة المصرية فى لندن.

وأوضحت “الخولى” أن هذه المبادرة من طرف المجلس الأعلى للجامعات ووزارة التعليم العالى تهدف إلى ضمان التأهيل السليم لخريج الجامعة المصرية لسوق العمل، مؤكدة على ضرورة بدء العمل مبكرا لتأهيل وتدريب الطلاب فى المدارس الابتدائية من الآن على طريقة التفكير المنهجى والمنطقى لإعدادهم لاختبار القدرات المؤهل لدخول الجامعة، ونوهت بأن النظام الجديد يمنح فرصة عادلة لكل الطلبة لإظهار قدراتهم وأحقيتهم بالالتحاق بهذه الكليات.

وأكدت “الخولى” على أن إشراف جامعة (كامبريدج) البريطانية على هذا المشروع يعزز من مصداقيته وشفافيته، وخاصة أنها من أكبر جامعات العالم، مشيرة إلى أن هذا النظام مطبق فى الصين والبرازيل واليابان وبعض الدول الخليجية، ومؤكدة أن مصر تسير على الأسس العلمية السليمة لتطوير نظام التعليم وبناء القدرات وتطوير التفكير العلمى المنطقى.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »