اقتصاد وأسواق

المستثمرون يرحبون بانضمام مصر للوكالة الدولية للطاقة المتجددة

عمر سالم رحب عدد من مستثمري الطاقة المتجددة بتوقيع مصر علي اتفاقية لتأسيس الوكالة الدولية للطاقة المتجددة »أيرينا« والتي ستدخل حيز التنفيذ خلال شهر من التصديق عليها، تهدف الاتفاقية إلي مواجهة تحديات أمن الطاقة وتثبيت النظام المناخي، وتشجيع النمو الاقتصادي…

شارك الخبر مع أصدقائك

عمر سالم

رحب عدد من مستثمري الطاقة المتجددة بتوقيع مصر علي اتفاقية لتأسيس الوكالة الدولية للطاقة المتجددة »أيرينا« والتي ستدخل حيز التنفيذ خلال شهر من التصديق عليها، تهدف الاتفاقية إلي مواجهة تحديات أمن الطاقة وتثبيت النظام المناخي، وتشجيع النمو الاقتصادي وخلق فرص العمل وايجاد نظم وسياسات جديدة لتحفيز للمستثمرين، بالاضافة الي الاسراع في تحديد واقرار التعريفة الخاصة بالطاقة المتجددة.

وأوضحوا أن توقيع مصر علي الاتفاقية وانشاء الوكالة سيساهمان بشكل كبير في ايجاد سبل تمويل لتلك المشروعات، بالإضافة إلي أنه سيشجع الشركات العالمية للاستثمار في مصر، وسيخلق مناخاً جيداً للاستثمار في الطاقة المتجددة وسيزيد من التعاون بين الدول الأعضاء وتستفيد مصر من تلك الدول المتقدمة في صناعة التوربينات وغيرها.

أكد المهندس وحيد توفيق، الرئيس التنفيذي لشركة silicoteck العاملة في مجال الطاقة الشمسية، أن توقيع مصر علي اتفاقية الوكالة الدولية للطاقة المتجددة أمر جيد يساعدها في العديد من المجالات، أهمها التعاون بين جميع أعضاء المنظمة وسيتيح تبادل الدراسات والأبحاث فيما بينهم وزيادة البحث العلمي، بالإضافة إلي الاستفادة من نظم وسياسات تحفيز الشركات العالمية العاملة في الطاقة المتجددة.

وأوضح أن الانضمام للوكالة سيساعدنا علي ايجاد أساليب التمويل لمشروعات الطاقة المتجددة، حيث إن الوكالة سيكون لها تأثير علي جهات التمويل، مضيفاً أن البنك الدولي يضع سياسات وخططاً لتمويل مشروعات الطاقة المتجددة في مصر والمغرب لما تتمتع به الدولتان من قدرات هائلة في الطاقة المتجددة، موضحا أن الوكالة تعد إحدي ثمار الجهود الدولية للنهوض بنشر استخدام تطبيقات الطاقات المتجددة لتأمين الإمداد بالطاقة الكهربائية اللازمة لجميع المستهلكين مع مراعاة الحفاظ علي المعايير البيئية للوفاء بمتطلبات خطط التنمية الاجتماعية والاقتصادية.

وأوضح المهندس وائل النشار، رئيس مجلس إدارة شركة الشرق الأوسط للهندسة والاتصالات أن تصديق مصر علي الاتفاقية سيساعدنا في الاستفادة من خبرات بعض الدول مثل ألمانيا واليابان في الطاقة المتجددة لا سيما أن ألمانيا من أولي دول العالم في تكنولوجيا الطاقة المتجددة، خاصة توربينات الرياح، مطالباً بسرعة اصدار التعريفة الخاصة بأسعار الطاقة المتجددة، والتي ستشجع علي زيادة الاستثمار في هذا المجال ومن الممكن أن نستعين بخبرة الوكالة في ذلك، كما أن انضمام مصر لتلك المنظمة سيساعدنا علي تقليل تكلفة الطاقة المتجددة ومشروعاتها في مصر وايجاد سبل للتمويل.

وأشار إلي أن الوكالة ستقوم بتحليل ورصد وتنظيم الممارسات في الطاقات المتجددة لتحديد عوامل النجاح والاخفاق في تنمية استغلال هذه الطاقات، وتحسين المعرفة وتعزيز وتنمية القدرات والكفاءات الضرورية ونقل التكنولوجيا بين الدول الأعضاء وتقديم البرامج التدريبية في هذا المجال، مشيراً إلي أن هذه الوكالة ستتمتع بشخصية قانونية دولية.

شارك الخبر مع أصدقائك