Loading...

المركز الإقليمي للطاقة المتجددة : المكون المحلي في أكبر مشروع لـ«أكوا باور» لطاقة الرياح بالسويس لن يقل عن 50%

Loading...

اختيار منطقة جبل الزيت على طريق السويس لإقامة المشروع

المركز الإقليمي للطاقة المتجددة : المكون المحلي في أكبر مشروع لـ«أكوا باور» لطاقة الرياح بالسويس لن يقل عن 50%
محمد مجدي

محمد مجدي

6:15 م, الأربعاء, 22 يونيو 22

أكد المهندس حسن أمين، عضو اللجنة التنفيذي بالمركز الإقليمي للطاقة المتجددة، أن مشروع شركة أكوا باور لإنتاج طاقة الرياح سيكون في منطقة بمحافظة البحر الأحمر بعد الزعفرانة بجبل الزيت على طريق السويس بتكلفة 1.5 مليار دولار.

وقال أمين، خلال لقاء على سكايب في برنامج اليوم على فضائية دي إم سي، إن المشروع يعدّ أكبر مشروع لطاقة الرياح في الشرق الأوسط، موجهًا الشكر لوزارة الكهرباء على التسهيلات التي تم تقديمها.

وكشف أن شركة أكوا باور تهتم بالشريك المحلي، ولذلك تم اختيار شركة حسن علام وهي شريك في المشروع وهو مثال للتعاون بين الاستثمار الخارجي والداخلي والحكومة المصرية، كما أن نسبة المكون المحلي لن يقل عن 50% في المشروع.

وأضاف أمين أن المشروع يعمل على الحد من الانبعاثات الكربونية، وبدء تشغيل المشروع التجاري سيكون في 2026، وسيتم إنتاج الطاقة من المشروع لمدة 25 سنة من بدء التشغيل.

ولفت إلى أن المشروع يعمل على توفير عدد عمالة يصل إلى 4 آلاف فرصة عمل، وبعد التنفيذ 300 فرصة عمل دائمة طوال الـ25 سنة مدة العمل في المشروع.

كان الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس الوزراء، قد التقى، أمس الثلاثاء، مع محمد أبو نيان، رئيس مجلس إدارة شركة أكوا باور العالمية، وحسن أمين، المدير الإقليمي للشركة، بحضور الدكتور محمد شاكر، وزير الكهرباء والطاقة المتجددة.

وخلال الاجتماع، أشار رئيس مجلس إدارة شركة أكوا باور إلى العقد الذى تم توقيعه مع وزارة الكهرباء، لتقوم الشركة باستثمار 1.5 مليار دولار في إنشاء أكبر محطة في الشرق الأوسط لتوليد الكهرباء من طاقة الرياح.