بنـــوك

“المركزي” يعدل نظرته المستقبلية للتضخم

سيد بدر:عدل البنك المركزي المصري بشكل طفيف نظرته المستقبلية للتضخم في تقرير السياسة النقدية الصادر اليوم والذي يتضمن بيانات حتى منتصف نوفمبر الماضي.وقال المركزي إن النظرة المستقبلية للتضخم تتضمن انخفاض أسعار خام برنت تزامنًا مع التطورات الأخيرة والتي أثرت على التوقعات المستقبلية للأسعار، ومع ذلك

شارك الخبر مع أصدقائك

سيد بدر:

عدل البنك المركزي المصري بشكل طفيف نظرته المستقبلية للتضخم في تقرير السياسة النقدية الصادر اليوم والذي يتضمن بيانات حتى منتصف نوفمبر الماضي.

وقال المركزي إن النظرة المستقبلية للتضخم تتضمن انخفاض أسعار خام برنت تزامنًا مع التطورات الأخيرة والتي أثرت على التوقعات المستقبلية للأسعار، ومع ذلك أكد المركزي أن الأسعار معرضة لتأثير اضطرابات محتملة من جانب العرض.

وأشار إلى استمرار انخفاض سعر خام برنت ليسجل متوسطًا قدره 69.9 دولارًا للبرميل خلال أول أسبوعين من نوفمبر وذلك عقب وصوله لمستوى 86.1 دولارًا للبرميل في منتصف أكتوبر، وذلك نتيجة مخاوف متعلقة بنمو الاقتصاد العالمي وارتفاع المخزون الأمريكي بجانب تأثير الإعفاء المؤقت من العقوبات النفطية على إيران الممنوح لبعض الدول والذي بدأ تنفيذه في نوفمبر.

بينما كانت نظرة البنك المركزي في تقرير السياسات النقدية السابق، تشير إلى مخاطر صعودية محيطة بالتضخم نتيجة ارتفاع متوقع سعر خام برنت إلى 76.7 دولار للبرميل خلال العام المالي 18/2019 .

وفي سياق متصل لفت المركزي إلى خفض توقعات الأسعار العالمية للسلع الغذائية الأساسية المرجحة بذات أوزان سلة الاستهلاك المحلي نتيجة انخفاض أسعار الأرز عالميًا بسبب ارتفاع الإنتاج العالمي وتحسن البيئة التنافسية، بينما حمل التقرير السابق توقعات مرتفعة لأسعار السلع نتيجة ارتفاع أسعار القمح والسكر .

يشار إلى أن البنك المركزي قال في بيان لجنة السياسات النقدية الصادر الخميس الماضي وقرر فيه تثبيت الفائدة إنه يستهدف معدل تضخم عند 9% بزيادة أو نقصان 3% في الربع الأخير من عام 2020.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »