بنـــوك

«المركزي»: فائض الميزان الخدمي يتراجع إلى 5.1 مليار دولار في السنة المالية 2020/2021

حققت معاملات الاقتصاد المصري مع العالم الخارجي خلال السنة المالية 2020/2021 فائضا بلغ نحو 1.9 مليار دولار

شارك الخبر مع أصدقائك

كشف البنك المركزي المصري عن تراجع فائض الميزان الخدمي إلى 5.1 مليار دولار للسنة المالية 2020/2021، مقارنة مع 9 مليارات دولار بالسنة المالية قبل الماضية، مدفوعا بتراجع إيرادات السياحة ومتحصلات النقل.

وأشارت احدث تقارير البنك المركزي المصري إلى تراجع إيرادات السياحة تراجعت إلى 4.9 مليار دولار مقارنة مع 9.9 مليار دولار بالفترة نفسها من العام السابق له.

اقرأ أيضا  بدون فوائد.. كيف يستفيد المزارعون من مبادرة «المركزي» للري الحديث

وأوضح بيان أداء ميزان المدفوعات إلى تراجع متحصلات النقل إلى 7.5 مليار دولار مقارنة مع 7.9 مليار دولار، مدفوعا بانخفاض متحصلات شركات الطيران تأثرا بجائحة كورونا، وأيضا تراجع متحصلات خدمات الموانئ.

وحققت معاملات الاقتصاد المصري مع العالم الخارجي خلال السنة المالية 2020/2021 فائضا بلغ نحو 1.9 مليار دولار مقارنة بعجز بلغ 8.6 مليار دولار خلال السنة المالية السابقة 2019/2020 تاثرا بجائحة كورونا.

اقرأ أيضا  سعر الدولار اليوم الجمعة 26-11-2021 في البنوك المصرية

وكشف البنك المركزي أن هذا الفائض الكلي تحقق رغم ارتفاع عجز حساب المعاملات الجارية إلي نحو 18.4 مليار دولار خلال 2020/2021، مقابل 11.2 مليار دولار خلال السنة المالية السابقة.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »