المركزي البريطاني يتوقع تجاوز التضخم للمستهدف خلال العامين القادمين

المركزي البريطاني يتوقع تجاوز التضخم للمستهدف خلال العامين القادمين
جريدة المال

المال - خاص

8:04 م, الأربعاء, 13 فبراير 13

ايمن عزام

قال ميرفن كينج محافظ البنك المركزي البريطاني أن بريطانيا تواجه موجة  تضخم جديدة وتراجع فرص التعافي الإقتصادي، لكنه تعهد بعلاج التقلب الحالي في الأسعار والعمل على تنشيط النمو الإقتصادي.


 وأضاف كنج – أثناء عرضه  تقرير أعده البنك المركزي البريطاني- أن التضخم سيرتفع مجددا على الأمد القصير وربما يتجاوز النسبة المستهدفة خلال العامين القادمين من التضخم المقدرة بنسبة 2%، مشيرا إلى أن لجنة السياسة النقدية تختص بتحقيق استقرار في الأسعار على المدى المتوسط بطريقة تتيح تجنب حدوث تقلبات غير مرغوبة في الناتج على المدى القصير.

  ولفت إلى أن التوقعات بتجاوز التضخم للتوقعات يتعين التعامل معها على ضوء الضعف الذي يعاني منه الإقتصاد حاليا.

 وكان الجنيه الإسترليني قد تراجع تأثرا بحديث كنج عن  ضعف التعافي الإقتصادي وتجاوز التضخم للمستهدف ليخرج  عن سيطرة لجنة السياسة النقدية لمدة تزيد على ثلاث سنوات.

 وأعلن البنك المركزي البريطاني اليوم أن التضخم سيتجاوز نسبة 2.3 % وأن التعافي سيتم بالتباطؤ والإستدامة.

 وقال كنج أن البنك سيتخذ تدابير عاجلة إضافية عند الضرورة، مبديا في هذا الأثناء استعداده للإعتذار عن القيود التي تحد من قدرة البنك على الخروج من الوضع الحالي عبر سياسات التحفيز النقدي العامة.

وتراجع اليوم  الجنيه الإسترليني بنسبة 0.8 % أمام الدولار ليصل إلى 1.5544 دولار، بينما سبق له التراجع لمستوى 1.5524 دولار الذي يعد الأدنى خلال  مدة تزيد على 6 اسابيع. وهبطت كذلك اسعار  السندات الحكومية مما أدى إلى إرتفاع العائد أجل 10 سنوات نحو 11 نقطة اساس ليصل إلى 2.21 %.

جريدة المال

المال - خاص

8:04 م, الأربعاء, 13 فبراير 13