بنـــوك

المركزى يفعل آلية “صندوق الاستثمارات الاجنبيه” لتيسير خروج الأجانب من سوق الاوراق المالية

كتبت : نشوى عبد الوهاب قرر البنك المركزى اليوم الخميس، اعادة تفعيل آلية تحويل اموال المستثمرين الاجانب وصندوق الاستثمارات الأجنبية التى كانت يتم العمل بها فى فترات الازمات الاقتصادية خلال اعوام 2000، 2002، و 2003 2003 وذلك لتيسير خروج المستثمرين…

شارك الخبر مع أصدقائك

كتبت : نشوى عبد الوهاب

قرر البنك المركزى اليوم الخميس، اعادة تفعيل آلية تحويل اموال المستثمرين الاجانب وصندوق الاستثمارات الأجنبية التى كانت يتم العمل بها فى فترات الازمات الاقتصادية خلال اعوام 2000، 2002، و 2003 2003 وذلك لتيسير خروج المستثمرين الأجانب وتصفية استثماراتهم فى البورصة المصرية ومن أجل تدعيم الثقة الاستثمار فى السوق المصرى بالرغم من اضطرابات سوق الصرف الأجنبى.

 

وخاطب البنك المركزى اليوم البنوك العاملة فى السوق المحلى بأن تفعيل الالية يبدأ من تعاملات الاحد المقبل مع توسيع نطاف تغطيتها لتشمل استثمارات الاجانب فى اذون وسندات الخزانة بجانب الاسهم المسجلة بالبورصة المصرية، لضمان زيادة فاعليتها و فرص نجاحها، مشدداً على ان الالتزام بالتعليمات يدعم الثقة فى الاستثمار بسوق الاوراق المالية و يساهم فى جذب الاستثمارات الاجنبيه.

واضاف ان المركزى سيعمل على مراجعة تنفيذ التعليمات من قبل البنوك للتأكد من سلامه التطبيق
وكان البنك المركزى قد اصدر آلية تحويل اموال المستثمرين الاجانب بموجب كتب المركزى الصادره فى 12/11/2000، و27/6/2002، و 25/8/2003، ويعمل الصندوق على تلبيه احتياجات المستثمرين الاجانب من النقد الاجنبى عن طريق تيسييل استثماراتهم فى الاوراق المالية المصرية من الاسهم المدرجة بالبورصة و الاذون و السندات الحكومية ويتم فتح حسابين باسم المستثمر لدى البنك القائم بنشاط امانه الحفظ احدهما بالنقد الاجنبى والاخر بالجنيه مع الغاء دور بنكى المقاصة، حيث يتولى بنوك امناء الحفظ تعزيز خضوع طلبات المستثمرين الاجانب للآلية.

وتقوم بنوك أمناء الحفظ بتجميع مبالغ النقد الاجنبى المقدمة من الاجانب فى نهايه يوم العمل و تقديمها للمركزى بقيمتها وتاريخ
استحقاقها على ان يقوم الاخير بشراء المبالغ وفقا لسعر الشراء المعلن.



شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »