بنـــوك

«المركزى» يتفاوض على قرض «مليارى» جديد من الصين

«المركزى» يتفاوض على قرض «مليارى» جديد من الصين

شارك الخبر مع أصدقائك

لتعزيز أرصدة الاحتياطى الأجنبى

المال ـ خاص

علمت «المال» من مصادر مطلعة، أن البنك المركزى يتفاوض للحصول على قرض جديد من البنك الصينى للتنمية، فى إطار المباحثات التى تجريها مصر لتوفير العملة الصعبة بعد تراجع احتياطى النقد الأجنبى.

ووقعت مصر على 3 اتفاقيات تمويلية مع المصرف المركزى الصينى بقيمة 1,8 مليار دولار مع خلال بنوك «المركزى والأهلى ومصر»، خلال الزيارة التى أجراها الرئيس الصينى للقاهرة نهاية يناير الماضى، وقال محافظ البنك المركزى طارق عامر لـ«المال» فبراير الماضى إن البنك الصينى قام بتحويل 900 مليون دولار لصالح البنك المركزى بالفعل.

ويبلغ أجل سداد التمويل الخاص بـ«المركزى» 11 سنة منها 3 سنوات فترة سماح، وقال مسئول مصرفى إن الأموال، سيتم استخدامها فى تعزيز أرصدة الاحتياطى الأجنبى لمواجهة فجوة الطلب على الدولار.

وشملت الاتفاقيات مع المصرف الصينى تقديم قرضين بقيمة 800 مليون دولار لصالح بنكى الأهلى ومصر، بواقع 700 مليون للأول و100 مليون للثانى، بغرض تمويل مشروعات البنية التحتية فى مصر، خاصة مشروعات الكهرباء والطاقة والاتصالات والنقل والزراعة، بالإضافة إلى المشروعات التى يساهم فيها الجانب الصينى.

ولم تكشف المصادر عن قيمة القرض الجديد الذى يتفاوض عليه البنك المركزى، ولكنها رجحت أن يكون فى حدود المليار دولار.

ومن المقرر أن تحصل مصر على قرض بقيمة مليار دولار من البنك الدولى لبرنامج دعم الموازنة، بعد تصديق مجلس النواب على برنامج الإصلاح الاقتصادى، تبعاً لما قاله حافظ غانم، نائب رئيس البنك الدولى للشرق الأوسط وشمال أفريقيا، خلال مؤتمر صحفى عقده فى واشنطن الأسبوع الماضى.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »