بورصة وشركات

المراكبى للصلب تستهدف رفع صادراتها لـ40 مليون دولار

منى عبدالبارى تخطط شركة المراكبى للصلب لتنفيذ خطة توسعية العام المقبل عبر زيادة حصيلتها التصديرية بقيمة 30 مليون دولار لتصل إلى 40 مليون دولار، وذلك للاستفادة من زيادة سعر الدولار عقب قرار تحرير سعر الصرف، كما ستتجه لرفع طاقتها الإنتاجية لتصل إلى 500 ألف طن حديد تسليح، مقارنة بـ200 ألف طن حاليا. و

شارك الخبر مع أصدقائك

منى عبدالبارى

تخطط شركة المراكبى للصلب لتنفيذ خطة توسعية العام المقبل عبر زيادة حصيلتها التصديرية بقيمة 30 مليون دولار لتصل إلى 40 مليون دولار، وذلك للاستفادة من زيادة سعر الدولار عقب قرار تحرير سعر الصرف، كما ستتجه لرفع طاقتها الإنتاجية لتصل إلى 500 ألف طن حديد تسليح، مقارنة بـ200 ألف طن حاليا.

وقال المهندس حسن المراكبى، رئيس مجلس إدارة شركة المراكبى للصلب، لـ”المال”، إن شركته تعتزم دخول أسواق تصديرية جديدة فى عام 2017، لرفع حجم صادراتها لتصل إلى 40 مليون دولار، إذ ستتجه إلى دول الخليج وذلك مقارنة بـ10 ملايين دولار حاليًا.

وأشار إلى أن “المراكبي” تتفاوض حاليًا مع عدد من الشركات بالمملكة العربية السعودية، وقطر، والإمارات العربية المتحدة للتصدير لها.

وبلغت قيمة تعاقدات «المراكبى للصلب» التصديرية لخام البليت للربع الأخير من العام 2016، حوالى 10 ملايين دولار، لدول تايلاند، تونس، الأردن.

وقال المراكبى إن تحرير سعر الدولار، وزيادة أسعار خام البليت المستوردة لم يؤثر على شركته بشكل كبير، خاصة بعد تحولها إلى منتج ومصدر للبليت –المادة الخام لإنتاج الحديد-، ما يتيح لها الاستفادة من حصيلتها التصديرية التى عززها ارتفاع سعر الدولار أمام العملة المحلية.

وكان البنك المركزى المصرى أصدر قرارًا مطلع شهر نوفمبر الماضى بتحرير سعر صرف الدولار أمام الجنيه، أدى إلى زيادة سعر الدولار من 8.88 جنيه رسميا مقابل الجنيه، قبل القرار، إلى أكثر من 19 جنيهًا حاليًا.

وأوضح المراكبى أن خطة العام المقبل تشمل أيضًا إضافة خط إنتاج جديد لمصنع الشركة بـ6أكتوبر، لحديد التسليح بطاقة إنتاجية 300 ألف طن سنويا، وباستثمارات 800 مليون جنيه، بتمويل مشترك، %65 تمويلا بنكيا، و%35 تمويلا ذاتيا، وبحسب ما هو مخطط سيتم الانتهاء منه فى الربع الأول من العام 2018.

ويبلغ إجمالى استثمارات المراكبى للصلب 1.5 مليار جنيه، وتقوم الشركة بإنتاج خام البليت – المادة الخام لإنتاج حديد التسليح- بطاقة إنتاجية 350 ألف طن سنويًا، وحديد التسليح بطاقة إنتاجية 200 ألف طن سنويا، بحسب المراكبى.

وقامت الشركة فى شهر أغسطس الماضى بافتتاح خط جديد لإنتاج البليت باستثمارات تتجاوز المليار جنيه، بطاقة إنتاجية 350 ألف طن خام بليت سنويا، مع مستهدف للوصول إلى طاقتها الإنتاجية القصوى العام المقبل، للتوسع فى الكميات الموجهة للسوق المحلية والتصدير.

وتورد المراكبى للصلب حوالى 200 ألف طن للسوق المحلية من حديد التسليح، لشركات بالقطاعين العام والخاص، والهيئة الهندسية التابعة للقوات المسلحة.

وأوضح أن الشركة لديها خطة للطرح فى البورصة، ولكنها لن يتم تنفيذها قبل 5 أعوام.

شارك الخبر مع أصدقائك