اقتصاد وأسواق

المخابرات الأمريكية تتهم هواوي بتلقي تمويلات من الأمن الوطني الصيني

ونشرت صحيفة التايمز البريطانية أن المخابرات الأمريكية اتفقت فى هذه الاتهامات مع بقية شركائها من أعضاء مجموعة مخابرات العيون الخمسة التى تضم بريطانيا و أستراليا و كندا و نيوزيلندا على ان هواوى تتلقى تمويلات من أجهوة الامن الصينية وأنكرت هواوى هذه الاتهامات وأكدت أنها ليس لها أى أساس من الصحة وتتحدى أى جهة تقدم دليل لهذه المزاعم الزائفة

شارك الخبر مع أصدقائك

اتهمت المخابرات الأمريكية CIA هذا الأسبوع شركة هواوي تيكنولوجيز الصينية للاتصالات والأجهزة الإلكترونية بأنها تتلقي تمويلات من لجنة الأمن الوطني وجيش التحرير الشعبي وشبكة المخابرات الصينية في أحدث مزاعم بالتجسس على الدول الأوروبية والأمريكية.

ونشرت صحيفة التايمز البريطانية أن المخابرات الأمريكية اتفقت في هذه الاتهامات مع بقية شركائها من أعضاء مجموعة مخابرات العيون الخمسة التى تضم بريطانيا وأستراليا وكندا ونيوزيلندا.

وأنكرت هواوي هذه الاتهامات وأكدت أنها ليس لها أي أساس من الصحة وتتحدى أي جهة تقدم دليلا على هذه المزاعم الزائفة.

وذكرت وكالة “رويترز” أن المحررين بها لم يتلقوا ردودا من وكالة المخابرات الأمريكية أو وزارة الخارجية الصينية ولم تستجيبا لاتصالاتهم.

استمرار المفاوضات الامريكية الصينية

وتأتى هذه الاتهامات الجديدة مع استمرار المفاوضات التجارية بين واشنطن وبكين لحل أزمة الرسوم الجمركية المرتفعة المفروضة من الطرفين.

وتزعم إدارة الرئيس دونالد ترامب بأن شركة هواوى تستخدم أجهزتها في التجسس على الغرب بواسطة تكنولوجيا الجيل الخامس G5 .

وتطالب هواوي الحكومات بتطبيق تكنولوجيا الجيل الخامس للهيمنة على أسواق الاتصالات بدول أوروبا والولايات المتحدة الأمريكية.

وتقوم السلطات الأمريكية بالتفتيش على أجهزة هواوى واتهمتها بانتهاك العقوبات المفروضة على إيران و أجرت معاملات مالية مع شركاتها.

اعتقال ابنة مؤسس هواوى

واعتقلت السلطات الكندية مينج وانزهو رئيس الشؤون المالية بالشركة الصينية وعلى رين زينجفى ابنة مؤسس هواوي.

وتم الاعتقال عندما كانا فى كندا بطلب من السلطات الأمريكية لاتهامهما بالاحتيال على بنوك واستخدام أجهزتها الموبايلات فى انتهاك العقوبات.

وأنكرت رين زينجفى الاتهامات و أكد والدها أن هذه المزاعم لها دوافع سياسية.

المؤؤسات التعليمية الغربية تقاطع هواوى

ولكن المؤسسات التعليمية فى الغرب قطعت علاقاتها مع شركة هواوى حتى تتجنب توقف التمويل من الحكومة الفيدرالية الأمريكية.

وتطارد الحكومة الأمريكية أيضا شركة ZTE الصينية بزعم أنها تنفذ عمليات تجسس فى الولايات المتحدة.

و أصدرت الحكومة الأمريكية تعليمات بوقف أنشطة شركة ZTE خلال الفترة من أبريل حتى يوليو من العام الماضى.

وجاء هذا القرار لاتهام وزارة التجارة الأمريكية بأنها انتهكت اتفاقية و شحنت منتجات أمريكية بصورة غير قانونية لإيران وكوريا الشمالية.

شركة ZTE تدفع غرامة للسلطات الامريكية

ولم تستأنف شركة ZTE أنشطتها إلا بعد أن دفعت غرامة قدرها 1.4 مليار دولار للسلطات الأمريكية .

و أعلنت وزارة التجارة الأمريكية الأسبوع الماضى أنها ستعقد مع حلفائها اجتماعا فى براغ خلال شهر مايو القادم.

ويهدف هذا الاجتماع الاتفاق على الاشتراك فى تدابير أمنية و تطبيق سياسة تصعب على شركة هواوى الهيمنة على شبكات الاتصالات.

واتفقت الولايات المتحدة والصين على تحديد إطار زمني مبدئي للجولة القادمة من محادثات التجارة بهدف إنهاء الحرب التجارية بينهما .

اتفاق واشنطن وبكين على إنهاء المفاوضات فى مايو او يونيو

و اتفقت الحكومتين أيضا على إقامة حفل توقيع في أواخر مايو أو أوائل يونيو القادمين .

كما أن الممثل التجاري الأمريكي روبرت لايتهايزر من المقرر السفر إلى بكين في الأسبوع الذي يبدأ 29 من أبريل الجارى.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أكد على أن الولايات المتحدة ستخرج رابحة من نزاعها التجاري مع الصين فى كل الأحوال.

ويسعى الطرفان للاتفاق لحل الأزمة التجارية المستمرة منذ 9 شهور بين أكبر اقتصادين فى العالم و كلفتهما مليارات الدولارات .

وفرضت إدارة ترامب رسوما على واردات سلع صينية بقيمة 250 مليار دولار للضغط على بكين من أجل تنفيذ مطالبها، مما جعل حكومة بكين ترد بالمثل وتفرض رسوم جمركية على منتجات أمريكية. .

وتطالب واشنط بإنهاء سياسات حكومة بكين التى تضر الشركات الأمريكية المنافسة لنظيرتها الصينية التى تحصل على دعم صناعي من الحكومة.

شارك الخبر مع أصدقائك