الإسكندرية

المحافظة تؤكد تعدى «المهندسين» على أكثر من 60 مترًا بطول الشاطئ

صورة ارشيفية نجلاء أبوالسعود : ردا على الحملة التى اطلقها مؤخرا نادى نقابة المهندسين بالإسكندرية بعنوان «أنقذوا نادى المهندسين»، أكدت مصادر مسئولة بالمحافظة أن النادى قد تعدى على أجزاء كبيرة من الأراضى المجاورة له، فى حين أن الجزء المخصص له…

شارك الخبر مع أصدقائك

صورة ارشيفية
نجلاء أبوالسعود :

ردا على الحملة التى اطلقها مؤخرا نادى نقابة المهندسين بالإسكندرية بعنوان «أنقذوا نادى المهندسين»، أكدت مصادر مسئولة بالمحافظة أن النادى قد تعدى على أجزاء كبيرة من الأراضى المجاورة له، فى حين أن الجزء المخصص له رسميا يبلغ عرضه نحو 60 مترا فقط من حرم الشاطئ.

وأكدت المصادر أن الأزمة مع مجلس إدارة نقابة المهندسين بدأت مع اتجاه المحافظة لتخصيص الأراضى المجاورة للنادى البحرى للنقابة وغير المخصصة بشكل رسمى والتى وضع النادى يده عليها، ومنها أراضى نادى أعضاء هيئة التدريس، وفوجئت المحافظة بمجلس إدارة النقابة بالإسكندرية يرفض تسليم تلك الأراضى.

وأضافت المصادر أن نقابة المهندسين تعدت على أجزاء كبيرة من الأراضى المجاورة لها على مدار عدة سنوات مضت حتى أنه أصبح من المعتقد أن تلك الأراضى تابعة للنادى، وأن إجمالى مساحة النادى البحرى نقابة المهندسين حاليا بعد عمليات التعدى على الأراضى المجاورة له تعدت الـ120 مترا بطول الشاطئ فى منطقة سابا باشا، وهى «المنطقة المخصصة للنوادى البحرية للنقابة»، فى حين أن الجزء المخصص يبلغ 60 مترا فقط، لافتا الى امتداد تلك المحاولات لمحاولة التعدى على الجزء المخصص لإنشاء ناد بحرى لنقابة الصحفيين بالمنطقة نفسها.

ولفت الى أنه فى الوقت الذى كانت تحاول فيه محافظة الإسكندرية استرداد أراضيها التى تم التعدى عليها من قبل مجلس إدارة النقابة، فقد ساهم الدكتور حسن البرنس، نائب المحافظ السابق، فى تمكين النادى من تلك الأراضى بتشكيل لجنة مختصة للبت فى هذا الشأن وأصدرت توصيتها لصالح مجلس إدارة النقابة والذى وصفه بالإخوانى. 

شارك الخبر مع أصدقائك