عقـــارات

«التصديري لمواد البناء»: الدولة جادة في ملف تصدير العقار

ووضع المجلس خطة عقب إعادة تشكيلة لدورة جديدة تستمر لمدة عام

شارك الخبر مع أصدقائك

قال وليد جمال الدين رئيس المجلس التصديري لمواد البناء إن الدولة جادة في ملف تصدير العقار؛ نظرًا لكون القطاع أحد أهم عناصر الدخل القومي؛ حيث يسهم فيه بنسبة 16%.

وأضاف جمال الدين في تصريح لـ«لـمال» إن الحكومة بدأت خطوة جادة في ملف تصدير العقار عن طريق التعديلات التشريعية التي تساعد الأجانب على التملك وتسجيل العقود، ما يسهم بشكل إيجابي في تنشيط حركة السوق.

وأشار إلى أن المجلس التصديري لمواد البناء يستهدف زيادة رفع نسب الصادرات المصرية إلى السوق الأوروبية، خلال الفترة المقبلة، وتحقيق انتشار أوسع في القارة السمراء.

ووضع المجلس خطة عقب إعادة تشكيلة لدورة جديدة تستمر لمدة عام، وسيركز خلال الفترة القادمة على السوق الأفريقية بصفة خاصة، بهدف إعادة التواجد للمنتجات المصرية فى أفريقيا.

وتابع: أن مستهدف الزيادة السنوية لصادرات مواد البناء إلى أفريقيا سيكون 15% بصورة سنوية، مشيرًا إلى أن المعوقات للدخول لهذا السوق كثيرة، لكن نأمل أن نتوسع فى المشاركة والتواجد هناك عبر البعثات التجارية والمعارض.

كما يسعى المجلس لتحقيق مستهدفات نمو سنوي لصادرات مواد البناء فى السوق الأفريقي، سيركز أيضًا على الأسواق الأخرى بعيدًا عن القارة السمراء لرفع النسب إلى 10 %، لكن التركيز سيكون فى فتح أسواق جديدة.

وانخفضت صادرات مواد البناء والصناعات المعدنية بنسبة 2.6% لتبلغ 4.53 مليار دولار خلال أول 11 شهرا من العام 2018 مقابل 4.649 مليار دولار خلال نفس الفترة من 2017.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »