استثمار

المجلس الأعلى للآثار ينهي أعمال تطوير منطقة معابد فيلة بأسوان

إنشاء مرسى داخلي خاص بالمنطقة وأماكن لانتظار الزائرين، ورفع كفاءة نظام الإضاءة

شارك الخبر مع أصدقائك

انتهى المجلس الأعلى للآثار من أعمال مشروع تطوير منطقة معابد فيلة بأسوان، حيث تم إنشاء مرسى داخلي خاص بالمنطقة وأماكن لانتظار الزائرين، بإلاضافة إلى رفع كفاءة نظام الإضاءة.

وأوضح الدكتور مصطفى وزيري، الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، أن المشروع يأتي ضمن خطة المجلس لتطوير المتاحف والمواقع الأثرية على مستوى الجمهورية، وـن العمل بدأ بالمشروع في فبراير الماضي ليصبح للمعبد مرسيان داخليان لتنظيم حركة السائحين وتفادي الزحام.

اقرأ أيضا  تعاون بين الإنتاج الحربي ومحافظة الغربية لتنفيذ مشروعات تنموية واستثمارية

وأضاف عبد المنعم سعيد، مدير عام آثار أسوان والنوبة، أن أبعاد المرسى الجديد يبلغ 24 م x 6م، وبه مقاعد انتظار، وكوبري خاص يبلغ طوله 18 مترًا، بالاضافة إلى مشّاية بها مظلة.

وقد تم أيضًا تركيب أعمدة إنارة جديدة لتطوير منظومة الإضاءة بالمنطقة.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »