عقـــارات

«المجتمعات العمرانية» تقر تعديلاتٍ على آلية التخصيص الفورى لأراضى المدن الجديدة

الهيئة قصرت فترة تقديم طلبات حجز الأراضى خلال الفترة من الأول إلى 15 من كل شهر

شارك الخبر مع أصدقائك

إلزام المستثمر بتقديم شيك مقبول الدفع بنسبة %10 من قيمة الأرض

سداد %25 دفعة مقدمة عند الحجز للنشاط العمرانى حتى مساحة 200 فدان

أقرّ مجلس إدارة هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة ضوابط جديدة لتنظيم آلية التخصيص الفورى للأراضى، تضمنت إضافة بنود لآليات الحجز للأنشطة الخِدمية والاستثمارية المتنوعة بنظام التخصيص المباشر.

كانت «المال» انفردت، منتصف الشهر الماضى، بالكشف عن تفاصيل تعديلات آلية التخصيص الفورى لتسريع الإجراءات، منها إضافة بند يتيح للهيئة الإعلان عن الفرص الاستثمارية المتاحة فى كل مدينة، وإلزام المستثمر بتحديد طريقة السداد سواء بالدولار أو الجنيه، عند تقديم الطلب.

وقالت مصادر بـ«المجتمعات العمرانية» إن الضوابط الصادرة مؤخرًا شملت إعلان الهيئة على موقعها الإلكترونى عن كل الأراضى المتاحة للتخصيص بجميع المدن الجديدة، موضحًا بها النشاط واشتراطات المشروع والسعر المبدئي.

وتابعت المصادر، لـ«المال»، أن الهيئة قصرت فترة تقديم طلبات حجز الأراضى خلال الفترة من الأول إلى 15 من كل شهر، مع اشتراط أن يتضمن طلب الحجز كل تفاصيل الملاءة المالية المناسبة للمشروع المرتقب تنفيذه.

وأكدت أن المتقدم لطلب الحجز سيكون ملزَمًا بتقديم شيك مقبول الدفع بنسبة %10 من قيمة الأرض، كما أنه فى حال تنافس أكثر من مستثمر على قطعة واحدة، سيتم عقد جلسة مفاضلة بينهم، برئاسة نائب رئيس الهيئة لقطاع الشئون العقارية والتجارية.

«يلتزم مقدمو طلبات الحجز بمراجعة الهيئة خلال أربعة أيام عمل تبدأ من يوم 26 من كل شهر لمعرفة موقف الطلبات المقدمة منهم وتسلم الإخطار المحدد به موعد ومكان انعقاد لجنة المفاضلة، وتعقد لجنة المفاضلة من يوم 5 إلى يوم 10 من كل شهر فى حال عدم تسلم الإخطارات».

وأوضحت المصادر أن الضوابط سمحت للحاجز بالعدول عن طلبه قبل يوم 26 من الشهر الذى تقدّم فيه بطلبه، ويتم خصم %50 من قيمة جدية الحجز فى حال التخلف عن الحضور فى الموعد المحدد.

وأكدت أن جلسة المفاضلة ستُعقد بحضور المتنافسين، مع منح الأولوية لمن يسدّد بالدولار، أو السداد الفورى لكامل الثمن، ثم لأعلى نسبة دفعة مقدمة، وعند التساوى التام يتم إجراء قرعة.

وحول نسب الدفعات المقدمة قالت المصادر إن الضوابط الجديدة حددتها عند %25 كحد أدنى فى حال حجز أراض بنشاط عمرانى بمساحات تصل إلى 50 فدانًا، ونفس النسبة كدفعة مقدمة فى حال حجز أكثر من 50 إلى 200 فدان، وسداد %15 فى حال حجز أكثر من 200 فدان.

وتابعت المصادر: تم تحديد %15 دفعة مقدمة كحد أدنى فى حال التقدم على حجز أراضى خدمية بالأنشطة التعليمية والصحية والفندقية، وسداد %25 فى حالة النشاط التجارى والإدارى.

وأشارت إلى أن الهيئة بدأت تطبيق الضوابط الجديدة مطلع مارس الحالي، وسيتم الانتظار ليوم 15 من الشهر الحالى لحصر طلبات التقديم.

كانت المال نشرت من قبل أن الهيئة تدرس تعديل الضوابط لتشمل ربط الكثافة السكانية بالفدان فى الأراضى المرتقب طرحها، بالمقنن المائى للفرد، بدلًا من تحديد نسبة معينة للفدان، وهو ما علّقت عليه المصادر بالإشارة إلى أن الهيئة ما زالت تدرس المقترحات، ولم يصدر أى قرار رسمى فى هذا الشأن.

وحاليًّا تحدد الهيئة نسبة الكثافة السكانية على الفدان بواقع 120 إلى 150 شخصًا للعمارات، و45 إلى 50 للفيلات، وتتجه لتحديد استهلاك الفرد اليومى من المياه بحوالى 50 لترًا.

يُذكر أن وزارة الإسكان أعلنت آلية التخصيص الفورى مارس 2019 لتسيير حصول المستثمرين على قطع أراضٍ بأنشطة مختلفة بالمدن الجديدة.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »