عقـــارات

المجتمعات العمرانية تفاوض حسن علام لإنشاء مشروع تحويل المخلفات لغاز وأسمدة عضوية

الانطلاقة من مدن أكتوبر والشيخ زايد

شارك الخبر مع أصدقائك

بدأت هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة مفاوضات جادة مع شركة أبناء حسن علام لإنشاء منظومة لتحويل المخلفات إلى غاز طبيعى وسماد عضوى، فى إطار الخطة القومية لتطبيق معايير الاستدامة فى المشروعات العمرانية الجديدة.

وقال المهندس محمد عبداللطيف، مدير عام بوزارة البيئة والمدير التنفيذى بالمدن المستدامة والطاقة المتجددة بهيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، إن الأخيرة عقدت مؤخراً اجتماعاً موسعاً مع مسئولى حسن علام وبعض شركائهم من الخبرات الألمانية، بهدف إنشاء مشروع قائم على إعادة تدوير المخلفات التى يتم تجميعها وتحويلها لإنتاج الطاقة والغاز الطبيعى والسماد العضوى.

ولفت فى تصريحات خاصة لـ «المال» إلى أن الدراسة الأولية تشير لتطبيق المشروع على مخلفات مدن أكتوبر ،وحدائق أكتوبر، وأكتوبر الجديدة، والشيخ زايد، ويتم حالياً إجراء بعض الدراسات الفنية لإنتاج الطاقة والسماد وإنشاء مدفن صحي، وجارى الإعداد لتوقيع مذكرة تفاهم بين الطرفين.

اقرأ أيضا  السيسي يوجه بتنفيذ أحدث وأرقى التصميمات لأحياء العاصمة الإدارية الجديدة

وتولى وزارة الإسكان اهتماماً لافتاً بتطبيق معايير الاستدامة فى المشروعات العقارية، وفى أبريل الماضى شارك خالد عباس، نائب وزير الإسكان، فى إحدى الندوات المرتبطة بالاستراتيجيات الخاصة بالتنمية المستدامة فى المشروعات العقارية، وأوضح خلالها أن الاستدامة من أهم مبادئ رؤية مصر 2030.

وتشمل معايير التنمية المستدامة عدة بنود، أبرزها تقليل التلوث وإنشاء محطات للمياه وتوفير الكهرباء بطرق جديدة، مثل استخدام الطاقة الشمسية وفصل النفايات وتصنيفها، والاستعانة بمواد قابلة لإعادة الاستخدام، وأخرى أُعيد تدويرها .

اقرأ أيضا  «الإسكان» تعتمد مخطط الأرض الواقعة خلف كارفور غرب الإسكندرية (مستند)

وتطرق عبداللطيف للحديث عن نموذج آخر للاستدامة تتبناه الوزارة، ممثلاً فى مشروع العمارة الخضراء، وتعمل بشكل رئيسى على إنشاء وحدات سكنية تعمل على تقليل استخدام الكهرباء والمياه، من خلال تركيب عوازل للحرارة، وتقليل وصول الحرارة للمبنى .

وأوضح المدير التنفيذى بالمدن المستدامة والطاقة المتجددة بهيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، أن الوزارة بدأت فى تنفيذ هذا النموذج بمنطقة الجرين كورنر بالشيخ زايد، وتم تطبيق كل معايير الاستدامة من إعادة تدوير المياه والمخلفات، بجانب استخدام الطاقة الشمسية.

اقرأ أيضا  الصالحية الجديدة تعتزم ضخ 60 مليون جنيه خلال 2020/2021

عبد اللطيف: نأمل فى استكمال مفاوضات البنك الأوروبى لتمويل العمارة الخضراء بالشروق والقاهرة الجديدة

وتابع: بدأنا منذ فترة مفاوضات جادة مع مؤسسات دولية مثل البنك الأوروبى لتكرار تنفيذ مشروع العمارة الخضراء فى مدينتى الشروق والقاهرة الجديدة، لكن المفاوضات توقفت بشكل مؤقت ونأمل فى استكمالها خلال الفترة المقبلة.

وأكد أن هيئة المجتمعات العمرانية تستهدف تحويل العمل فى كل محطات معالجة المياه التابعة للمدن الجديدة للتحول لنظام المعالجة الثلاثى، والذى يتيح استخدام مياه تلك المحطات فى عمليات الزراعة بشكل رئيسى.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »