بنـــوك

«المال» تنفرد بالحدود الجديدة للدفع وتحويل الأموال عبر المحمول

وكشفت مصادر مسئولة أنه من المقرر أن يتم مضاعفة حدود استخدام المحفظة الذكية والتى بدأ العمل بها خلال عام 2013، موضحة أنه من المنتظر أن تصل الحدود الجديدة للاستخدام الشهرى للمحفظة إلى 100 ألف جنيه، مقابل 50 ألفاً حالياً.

شارك الخبر مع أصدقائك

علمت «المال» أن البنك المركزى المصرى يقوم حالياً بوضع اللمسات النهائية للنسخة الثالثة من تعليمات نظم الدفع وتحويل الأموال عبر الهاتف المحمول، بغرض إقرارها خلال شهرين تقريبًا.

◗❙ 100 ألف جنيه الحد الأقصى لاستخدام المحفظة شهريًا و12 ألفًا للاستخدام اليومى

وكشفت مصادر مسئولة أنه من المقرر أن يتم مضاعفة حدود استخدام المحفظة الذكية والتى بدأ العمل بها خلال عام 2013، موضحة أنه من المنتظر أن تصل الحدود الجديدة للاستخدام الشهرى للمحفظة إلى 100 ألف جنيه، مقابل 50 ألفاً حالياً.

وأشارت المصادر إلى أن حدود الاستخدام اليومى سواء الشراء أو التحويل، سترتفع من 6 آلاف إلى 12 ألف جنيه، وسيرتفع الحد الأقصى لرصيد المحفظة لنحو 20 ألف جنيه، مقابل 10 آلاف فى التعليمات السابقة.

والمحفظة الذكية هى أحد المحاور الهامة التى يعتمد عليها البنك المركزى، لتنفيذ استراتيجية التحول لمجتمع أقل اعتمادًا على النقد، ومنح البنك رخصة التحويل عبر الهاتف المحمول لنحو 27 بنكًا، وفقًا لتصريحات سابقة حصلت عليها «المال».

ويطبق أكثر من 10 بنوك بالفعل الخدمة على أرض الواقع، بينما سجلت عدد المحافظ الذكية نحو 13 مليون محفظة لنحو 10 ملايين عميل، وفقًا لإحصائيات يوليو الماضي.

◗❙ تعليمات لتنشيط استخدام المحافظ ورفع نسب التفعيل بالقرب من %10 أمس.. بالتعاون مع شركة إى فاينانس

كان البنك المركزى قد ألزم البنوك خلال العام الماضى بضرورة زيادة نسب تفعيل المحفظة الذكية، أى زيادة عدد المحافظ التى يتعامل عليها العملاء من إجمالى المحافظ التى تم التعاقد عليها، لتسجل %10 كحد أدنى، مقابل %5 فى المتوسط، إلى جانب زيادة عدد المحافظ المصدرة بنحو 200 ألف، أو %30 نسبة نمو لكل بنك.

وأوضحت المصادر أن التعليمات التى أصدرها البنك المركزى خلال الفترة الماضية، ساهمت فى زيادة نسب تفعيل المحفظة لتقترب من %10، وسعت البنوك لإضافة خدمات جديدة على المحفظة الذكية، ووضع خطط لزيادة نسب الاستخدام من قبل العملاء.

وتنبأت بأن تسهم التعليمات الجديدة فى إحداث نقلة نوعية فى مستوى الاستخدامات، ونسب التفعيل، خاصة أن البنك المركزى منح رخصة الكيو آر كود لعدد من البنوك، وسيتم إتاحتها عبر المحفظة الذكية.

كانت «المال» قد انفردت فى وقت سابق، بالكشف عن سعى البنك المركزى لإتاحة قروض النانو، بحد أقصى 500 جنيه «Nano Lending» عبر المحفظة الذكية وإقرارها فى التعليمات الجديدة لنظم الدفع، لتمكين العملاء من الاقتراض من البنوك، لتلبية احتياجاتهم العاجلة، استنادًا إلى سلوكهم الائتمانى فى التعامل مع فواتير ومستحقات شركات الهاتف المحمول، على أن تتم إضافة سلوك العملاء مع فواتير الكهرباء والمياه مستقبلًا.

كما يستهدف أيضًا إتاحة الإدخار عبر المحفظة الذكية، والسماح للبنوك بمنح عائد على الرصيد فى المحفظة، ضمن الخدمات الجديدة التي يسعى لإقرارها فى تعليمات نظم الدفع.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »