بنـــوك

المالية تعتزم اقتراض 17.5 مليار جنيه من سوق الدين المحلى

تعتزم وزارة المالية اقتراض 17.5 مليار جنيه دفعة واحدة من طرح مزادات لأذون الخزانة والسندات الحكومية بالعملة المحلية قصيرة ومتوسطة وطويلة الأجل بالإضافة إلى طرح مزاد لاقتراض 650 مليون يورو لأجل 364 يومًا منتصف الأسبوع الحالى لسداد مستحقات سابقة عليها .

شارك الخبر مع أصدقائك

نشوى عبدالوهاب:

تعتزم وزارة المالية اقتراض 17.5 مليار جنيه دفعة واحدة من طرح مزادات لأذون الخزانة والسندات الحكومية بالعملة المحلية قصيرة ومتوسطة وطويلة الأجل بالإضافة إلى طرح مزاد لاقتراض 650 مليون يورو لأجل 364 يومًا منتصف الأسبوع الحالى لسداد مستحقات سابقة عليها .

ويتوزع هيكل مديونيات وزارة المالية بالعملة المحلية خلال تعاملات الأسبوع الحالى باقتراض 13 مليار جنيه من طرح 4 مزادات لأذون الخزانة قصيرة الأجل موزعة على 2.5 مليار جنيه من أذون 91 يوماً، و 3 مليارات جنيه من أذون 182 يوماً، و 3.5 مليار جنيه من أذون 273 يوماً، و 4 مليارات جنيه من أذون 364 يوماً .

كما تنوى المالية اقتراض 4.5 مليارات جنيه من السندات الحكومية متوسطة وطويلة الاجل المقرر طرحها الأسبوع الحالى، تتمثل فى اقتراض مليارى جنيه من سندات لأجل 3 سنوات، إلى جانب اقتراض مليار جنيه عبر سندات حكومية لأجل 7 سنوات، وطرح سندات صفرية الكوبون بقيمة 1.5 مليار جنيه ولأجل 18 شهراً .

وعزز من توسيع وزارة المالية حجم اقتراضها من السوق المحلية استمرار موجة انخفاض أسعار العائد على أدوات الدين المحلى من أذون الخزانة والسندات الحكومية خلال المزادات التى نظمها البنك المركزى الأسبوع الماضى نيابة عن وزارة المالية، وذلك وسط استمرار ملحوظ من البنوك للاكتتاب فى أدوات الدين لتوظيف فائض سيولتها بالعملة المحلية .

وانخفض متوسط عائد الأذون بنسب تراوحت بين 0.022 نقطة مئوية لأذون 91 يوماً واقتربت من 0.15 نقطة مئوية لأذون 357 يوماً الذى سجل عائدها %12.146 فى المتوسط .

وانعكس تراجع متوسط أسعار الفائدة لمزادات أذون الخزانة والسندات الحكومية على أداء مؤشر المال «ALMAL IR » الذى واصل تراجعه للأسبوع الرابع على التوالى وانخفض بنحو 0.026 نقطة مئوية خلال مزادات الأسبوع الماضى، ليسجل المؤشر الذى يقيس متوسط أسعار الفائدة المتاحة على ادوات الدين المحلى قصيرة الأجل المتاحة داخل السوق المصرية مستوى 11.953 نقطة، مقابل 11.979 نقطة سجلها فى تعاملات الأسبوع قبل الماضى .

وخلال تعاملات الأسبوع الماضى كان العائد على مزاد أذون خزانة فئة 357 يوماً الاكثر تراجعاً بين جميع الفئات المطروحة مستفيداً من الإقبال الهائل من البنوك التى قدمت 215 عرضاً بإجمالى قيمة تجاوزت 7.29 مليار جنيه لتقبل منها «المالية » 152 عرضاً فقط بقيمة 4 مليارات جنيه، وتراجع متوسط العائد عليها بنحو 0.151 نقطة مئوية ليصل إلى %12.146 مقابل %12.297 سجلها فى السابق، فيما تراوح العائد على العروض المقبولة خلال المزاد بين %12.01 و %12.201.

وتراجع العائد على أذون 266 يوماً بنحو 0.102 نقطة مئوية مسجلاً %12.06 مقابل %12.167 سجلها فى السابق، وذلك وسط إقبال من البنوك المحلية التى قدمت 203 عروض بقيمة 7.28 مليار جنيه دفعة واحدة، لتقبل منها «المالية » 85 عرضاً بقيمة 3.5 مليار جنيه، بينما تراوح العائد على العروض المقبولة بين %11.9 و %12.12 خلال المزاد .

كما اكتتبت البنوك بـ 158 عرضاً فى مزاد أذون 182 يوماً وبقيمة تجاوزت 7.14 مليار جنيه، ليقبل منها البنك المركزى نيابة عن وزارة المالية 41 عرضاً بقيمة 3 مليارات جنيه، فقط وانخفض متوسط العائد عليها بنحو 0.09 نقطة مئوية مسجلاً %11.848 مقابل %11.939 سجلها فى السابق، فيما تراوح متوسط العائد خلال المزاد بين %11.8 و %11.848.

بينما سجل العائد على أذون 91 يوماً ارتفاعاً طفيفاً خلال مزادات الأسبوع الماضى بنحو 0.022 نقطة مئوية مسجلاً %11.611 مقابل %11.589 سجلها فى السابق، وذلك رغم الاقبال الملحوظ من البنوك التى قدمت 112 عرضاً بإجمالى قيمة 3.6 مليار جنيه لتقبل منها المالية 85 عرضاً فقط بقيمة 2.5 مليار جنيه، وبعائد تراوح بين %11.478 و %11.72 خلال المزاد .

من جهة أخرى شهدت مزادات السندات الحكومية تراجعاً ملحوظاً فى متوسط عائد السندات الحكومية التى طرحها البنك المركزى فى المزادات الأخيرة، وانخفض متوسط عائد سندات لأجل 5 سنوات بنحو 0.093 نقطة مئوية ليصل إلى %14.453 مقابل %14.546 سجلها فى السابق، وقدمت البنوك 130 عرضاً بقيمة 6.32 مليار جنيه، لتقبل منها «المالية » 31 عرضاً بمليارى جنيه، وذلك بعائد تراوح بين %14.34 و %14.49 ، فيما يبلغ سعر الكوبون %14.5 عند الاستحقاق .

وانخفض متوسط عائد سندات لأجل 10 سنوات بنحو 0.048 نقطة مئوية ليصل إلى %15.79 مقابل %15.845 سجلها فى السابق، وسط اقبال ملحوظ من البنوك التى قدمت 122 عرضاً بقيمة 2.1 مليار جنيه لتقبل منها المالية 71 عرضاً فقط بمليار جنيه فيما تراوح العائد على العروض المقبولة بين %15.4 و %15.86 ، ويصل سعر الكوبون عند الاستحقاق إلى %15.55.

من جهة أخرى رفعت البنوك المحلية من حجم ودائعها لفائض سيولته النقدية لدى البنك المركزى إلى 50 مليار جنيه خلال مزاده للودائع المربوطة الذى طرحه الأسبوع الماضى، لأجل 7 أيام وبعائد %9.75 ، مقابل 45 مليار جنيه كانت قد اودعتها لدى المركزى فى تعاملات الأسبوع قبل الماضى .

وعرضت البنوك المحلية على المركزى ايداع سيولة نقدية تجاوزت 119.2 مليار جنيه لتوظيفها فى مزاد الودائع المربوطة الذى طرحه الأسبوع الماضى، مقابل سيولة نقدية بقيمة 118 مليار جنيه عرضتها فى مزاد الأسبوع قبل الماضى .

وقبل البنك المركزى 26 عرضاً من البنوك بقيمة 50 مليار جنيه، فيما قام 27 بنكاً بسحب 45 مليار جنيه كانت قد اودعتها لدى المركزى فى مزاد الأسبوع قبل الماضى واستحق أجلها الثلاثاء الماضى بعائد %9.75.
وتستهدف آلية الودائع المربوطة لدى البنك المركزى تخفيض حجم المعروض من الجنيه فى السوق المحلية من جهة ومحاربة التضخم من جهة أخرى، لتعمل على امتصاص فائض السيولة المتضخمة لدى البنوك العاملة فى السوق المحلية .

شارك الخبر مع أصدقائك