اقتصاد وأسواق

المالية تخاطب السياحة لبحث جدوى دراسة عن متكرري العمرة توفر 500 مليون إيرادات

شعبة شركات السياحة والطيران بالغرفة التجارية بالإسكندرية أعدت دراسة لوزارة السياحة تهدف لتخفيض المبلغ الذى يتم تحصيله من المعتمرين الذين يرغبون فى أداء العمرة بشكل متكرر، وبصورة تؤدى لزيادة الإيرادات وليس تخفيضها.

شارك الخبر مع أصدقائك

خاطبت وزارة المالية وزارة السياحة بشأن تحديد جدوى الدراسة التى أعدتها شعبة شركات السياحة والطيران بالغرفة التجارية بالإسكندرية لإلغاء مبلغ الـ 10 آلاف جنية التى تم يتم تحصيلها عن متكررى العمرة واستبدالها بمبلغ 1000 جنية ضمن رسوم التى يتم تحصيلها عن كل معتمر يرغب فى أداء العمرة.

وفي تصريحات لـ”المال”، قال حسام الحلو رئيس شعبة شركات السياحة والطيران بغرفة تجارة الإسكندرية إن وزير المالية د. محمد معيط خاطب رئيس غرفة تجارة الإسكندرية أحمد الوكيل مؤخراً بشأن هذه الدراسة التى أعدتها الشعبة لإلغاء الرسوم على متكررى العمرة.

وأضاف أن الشعبة أعدت دراسة لوزارة السياحة تهدف لتخفيض المبلغ الذى يتم تحصيله من المعتمرين الذين يرغبون فى أداء العمرة بشكل متكرر، وبصورة تؤدى لزيادة الإيرادات وليس تخفيضها.

وأوضح الحلو لـ “المال” أن الدراسة تقوم على تحصيل مبلغ 1000 جنيه من كل معتمر يرغب فى أداء العمرة بغض النظر عن ما إن كان قد سبق له السفر لاداء مناسك العمرة من عدمه.

وكشف رئيس شعبة شركات السياحة والطيران بغرفة تجارة الإسكندرية أن دراسة الشعبة ستؤدى لتوفير 500 مليون جنيه إيرادات متوقعة كل عام فى حال تطبيق هذا المقترح.

تجدر الإشارة إلى صدور حكم مؤخراً من محكمة القضاء الإداري بمجلس الدولة بإلغاء رسوم تكرار العمرة وتحديد أعداد المعتمرين.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »