اقتصاد وأسواق

المالية: استحداث نظام إلكتروني لمتابعة الدعاوى القضائية للوزارة

تتضمن قاعدة بيانات لكل الدعاوى القضائية وموقف كل منها

شارك الخبر مع أصدقائك

قال وزير المالية محمد معيط، إنه سيتم استحداث نظام إلكترونى لمتابعة الدعاوى القضائية بوزارة المالية بمختلف قطاعاتها ومصالحها، يتضمن قاعدة بيانات إلكترونية بكل الدعاوى القضائية وموقف كل منها، بحيث تكون هناك آلية مميكنة لمتابعتها، وتحليل مضامينها على نحو نتمكن معه من اتخاذ القرارات والإجراءات القانونية الملائمة وإقرار السياسات المناسبة؛ بما يُسهم فى الحد من النزاعات القضائية، وإرساء دعائم العدالة الناجزة.

تتضمن قاعدة بيانات لكل الدعاوى القضائية وموقف كل منها

أشار إلى أن ممثلى وزارة المالية بالجهات الإدارية لابد أن يخضعوا لتدريبات تخصصية، بحيث يكونون على دراية كاملة بطبيعة عمل أي جهة قبل تولى الرقابة على أعمالها، بمراعاة ترسيخ مبدأ «عدم تعارض المصالح»؛ فلا يُعقل أن تكون للمراقب مصلحة مع الجهة ويتولى الرقابة على أعمالها، ويجب أن نبتعد دومًا عن مواطن الشبهات.

اقرأ أيضا  المالية: الشركات العقارية تخضع لضريبة على «صافى الأرباح التجارية» بنسبة 22.5%

ودعا الوزير ممثلي وزارة المالية لمضاعفة جهودهم في تعزيز الحوكمة المالية والإدارية، ونشر ثقافة الحفاظ على المال العام، ووضع أفكار مبتكرة أمام السلطة المختصة تُسهم في تطوير مستوى الأداء وتنمية الموارد الذاتية، وتحقيق الجودة الشاملة، وتطوير مستوى الخدمات.

و قال أحمد كجوك نائب الوزير للسياسات المالية والتطوير المؤسسى، في بيان صدر عن الوزارة اليوم إنه للعام الثالث على التوالي، تعقد وزارة المالية العديد من الملتقيات لتطوير ومراجعة الخطة الاستراتيجية حتى العام المالى ٢٠٢٢/ ٢٠٢٣، لما لها من تأثير فعال على مستوى الأداء بمختلف القطاعات ومن ثم على تحقيق المستهدفات.

اقرأ أيضا  وزير التموين يتفقد صومعة الزقازيق بالشرقية

ولفت إلى أن الحديث عن تعزيز تنمية الموارد المالية الذاتية للمحليات يستهدف توفير تمويل إضافي خارج الموازنة العامة للدولة لتحسين الخدمات العامة للمواطنين.

أضاف أنه ينبغى توثيق كل الإنجازات التى تحققها مختلف القطاعات من خلال عرضها فى تقرير شهرى؛ بما يُسهم في إرساء دعائم ذاكرة مؤسسية تُساعد في تواصل الخبرات بين العاملين، موضحًا ضرورة الفهم العميق للأرقام الموازنية بما يضمن التعامل الإيجابي السريع معها على النحو الذى يحقق الأهداف الاستراتيجية.

أكدت نرمان الحينى، مدير وحدة إدارة المشروعات بوزارة المالية، أن ملتقى التخطيط الاستراتيجى يأتى ضمن مستهدفاته الارتقاء بقدرات العاملين وتنمية مهاراتهم؛ باعتبارهم الكوادر التنفيذية، بما يُؤهلهم للعمل بروح الفريق الواحد ويجعلهم قادرين على التخطيط الاستراتيجي، وترجمة السياسات المالية والاقتصادية والإدارية، إلى واقع على ضوء رؤية «مصر ٢٠٣٠».

اقرأ أيضا  «المالية» توضح الفرق بين الضريبتين «العقارية» و«التصرفات العقارية»

أشارت إيمان القوني، المستشار التنفيذي للتطوير المؤسسي بوزارة المالية، إلى أن الوزارة تولي اهتمامًا كبيرًا بتنمية القدرات البشرية باعتبارها أكبر ضمانة، لإنجاز الأهداف الاستراتيجية على النحو الذي يُسهم في إرساء دعائم التنمية الشاملة المستدامة، ويُلبى متطلبات التميز في تنفيذ الخطة الاستراتيجية لوزارة المالية وتحقيق المستهدفات المالية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »