اقتصاد وأسواق

«المالية»: إتمام الربط الإلكترونى بين ساحات التخليص الجمركى فبراير المقبل

كوادر جديدة بالمركز اللوجيستي ببورسعيد

شارك الخبر مع أصدقائك

قال وزير المالية دكتور محمد معيط إن عملية الربط الإلكترونى بين ساحات التخليص الجمركى والمنافذ وجهات العرض ، سيتم الانتهاء منها بنهاية فبراير المقبل.

جاء ذلك خلال اجتماع محمد معيط مع محافظ بورسعيد ، وعدد من ممثلى المستخلصين الجمركيين ، والجهات ذات الصلة بمنظومة «النافذة الواحدة».

 ودعا معيط المستخلصين الجمركيين إلى كتابة تقرير أسبوعى يرصد كل ما يواجهونه من تحديات على أرض الواقع ، وإحالتها إلى الإدارة الجمركية ، التى تتولى عرضه عليه شخصيًا لاتخاذ الإجراءات اللازمة نحو تذليلها فورًا.

واستجاب الوزير لمطالب المستخلصين ، موجهًا بتوفير مقر لممثلى هيئة سلامة الغذاء ، بما يضمن تيسير الإجراءات وسرعة إنهائها ، إضافة إلى استدامة «الكونفرانس كول» ؛ باعتباره منصة رقمية لتلقى الاستفسارات والرد عليها ، تعمل جنبًا إلى جنب مع ما يعرف بـ «غرفة المشورة» ، على النحو الذى يساعد فى تذليل أى عقبات .

كوادر جديدة بالمركز اللوجيستى ببورسعيد

ولفت إلى أنه سيتم ضخ دماء جديدة من كوادر الجمارك بالمركز اللوجيستى ببورسعيد ، من أجل تواصل الخبرات ؛ بما يُعَّزز القدرات البشرية فى عملية التخليص الجمركى ، ويُؤَّهلها لأداء واجبها على أكمل وجه.

وأوضح وزير المالية أن منظومة «النافذة الواحدة» ، ومع كل التحديات التى تُواجهها تخضع للتطوير المستمر ، خاصة نظام توحيد وميكنة الإجراءات الجمركية ، على ضوء ما يتكشف من خلال التطبيق العملى ، حيث يتم التعامل الفورى مع أى عقبات وفق أحدث الممارسات الدولية ؛ بما يضمن تحقيق هدف استدامة جودة الأداء وسرعة ودقة الإنجاز .

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »