Loading...

اللائحة الجديدة للأندية تغلق أهم منافذ المشاركة

Loading...

اللائحة الجديدة للأندية تغلق أهم منافذ المشاركة
جريدة المال

المال - خاص

10:26 ص, الخميس, 3 أبريل 08

فيولا فهمي – عمر علي:
 
في الوقت الذي تنخفض فيه نسبة المشاركة السياسية للمواطنين الي ادني مستوياتها ، و تعاني المواسم الانتخابية من آفات التزوير و التزييف ، تظل انتخابات الاندية الرياضية هي الاعلي في نسبة المشاركة و الاكثر نزاهة من حيث العملية الاجرائية للانتخابات ، مما يجعلها المنفذ شبه الوحيد للممارسة الديمقراطية في المجتمع.

 
ولكن هاهي اللائحة الجديدة للاندية والاتحادات التي يعدها المجلس القومي للرياضة تجيء لتبشر باغلاق اخر منفذ لممارسة الديمقراطية ، حيث أعطت صلاحيات واسعة للجهة الادارية تصل الي حد حل مجلس الادارة المنتخب واحلال مجلس معين بدلا له  ، كما الغت منصبي نائب الرئيس و امين الصندوق ، و قللت عدد اعضاء مجلس الادارة المنتخبين من 10 الي5  اعضاء فقط بينهم رئيس النادي ، علي ان يتم تعيين مشرف مالي ليقوم بدور امين الصندوق المنتخب ، و خصت الجهة الادارية  بتعيين مدير عام للنادي ، و هي التعديلات التي من شأنها تهديد نزاهة الانتخابات الرياضية وتمركز السلطة و القرار في يد الرجل الواحد، و انتقال آفات الحياة السياسية الي الساحة الرياضية.
 
كشف احمد عبد الدايم -عضو لجنة الشباب و الرياضة بمجلس الشعب- عن ترتيب اجتماع لاعضاء لجنة الشباب و الرياضة بالمجلس مع المهندس حسن صقر رئيس المجلس القومي للرياضة اليوم »الخميس« لمناقشة بنود اللائحة الجديدة للاندية الرياضية و الاتحادات التي يعدها القومي للرياضة.
 
وأكد ان اوجه الاعتراض علي اللائحة تتركز في بند الغاء منصب نائب الرئيس و امين الصندوق ، وكذلك خفض عدد اعضاء مجلس الادارة المنتخبين ، نظرا لعدم امكانية ادراة ناد رياضي تتجاوز عضويته الاف المواطنين من خلال 4 او 5 اعضاء منتخبين فقط .
 
وحث عبد الدايم علي اهمية زيادة عدد الاعضاء المنتخبين في مجلس الادارة بحيث لا يقل عن 8 اعضاء من بينهم امراة واحدة اذ لم تأت من خلال صناديق الانتخابات تاتي بالتعيين بهدف الحفاظ علي نسبة تمثيل المراة في مجالس ادارة النوادي الرياضية ، و كذلك استمرار منصب نائب الرئيس و انتخابه من خلال الجمعية العمومية ، حتي يرأس المكتب التنفيذي ويقود دفة الامور ويصدر القرارات المصيرية في حال غياب الرئيس.
 
ونفي عضو لجنة الشباب و الرياضة بالبرلمان ، ما يتردد حول اقتصار العضوية العائلية علي صوت واحد في الانتخابات ، مؤكداً ان جميع الاعضاء العاملين و التابعين _ الذين يتركزون في شريحة النساء و الشباب – لهم الحق في التصويت، وذلك لاكتسابهم جيع الحقوق بالتبعية.
 
من جهته.. اشار المستشار عمر جلال هريدي ، عضو مجلس ادارة نادي الزمالك ، الي ان الغرض من تعديل قانون ولائحة الاتحادات والاندية هو تطوير الرياضة في مصر ،حيث ان اللائحة القديمة تم اعدادها منذ 30 عاما، و لاتتناسب مع التطور الذي حدث في منظومة الرياضة علي مستوي العالم ، كما تم اكتشاف العديد من النصوص في اللائحة القديمة تؤدي الي عرقلة تطوير الرياضة ، ولذلك فمن الضروري تعديل هذه النصوص حيث ان التعديلات الجديدة سوف تمنح مجالس الادارات صلاحيات ضخمة في كيفية تطوير الموارد المالية لهذه المجالس و تفعيل دورها و دور الجمعيات العمومية.
 
واضاف ان الغاء منصب نائب مجلس الادارة وامين الصندوق من تلك المجالس يأتي بهدف تقليل حجم الازمات الادارية الناتجة عن تولية منصب امانة الصندوق لغير المتخصصين في هذا المجال من خلال تربيطات بين المرشحين في الانتخابات ، ولذلك تسمح اللائحة الجديدة لاعضاء مجلس الادارة بتعيين مدير مالي متخصص لادارة الموارد المالية للاتحادات والاندية، رافضاً ان يتم تفسير حق المجلس القومي للرياضة في حل مجلس الادارة ، بالتدخل الحكومي في شئون مجال ادارات الاندية الرياضية، وذلك لان قرار حل مجلس الادارة لا يصدر هباء، وإنما بناء علي حكم قضائي يصدر من المحكمة عند وجود مخالفات مالية او ادارية تحددها الجهة الرقابية ، مؤكداً عدم امكانية استمرار مجلس الادارة في القيام بمهامه عند ارتكاب مخالفات او الفشل في ادارة المؤسسة الرياضية لحين اجتماع الجمعية العمومية.
 
من ناحيته أكد عبدالناصرمحمد، رئيس نادي ابوالهول السابق و عضو اللجنة الرياضية بالمجلس ، ان  باب المناقشة في التعديلات الجديدة للائحة الرياضة ما زال مفتوحا ، ولم يتم الانتهاء منها حتي الان حيث ان التعديلات الجديدة لم تأت كاملة وكل المعروف عن هذه اللائحة كان عن طريق الاعلام ،ولكنه أكد أنه تم بالفعل  الاتفاق علي الغاء منصب امين الصندوق لهذه المجالس وذلك لانه في اغلب الاحيان يأتي لهذا المنصب شخص غير متخصص لادارة هذه المهمة، حيث تم استبداله بمدير مالي معين حتي تكون له دراية بالامور المالية، لكي يحمي اعضاء المجلس والموارد المالية لهذه المجالس، وتم الابقاء علي منصب نائب المجلس ولكن علي أن يتم اختياره عن طريق الاعضاء المنتخبين وليس عن طريق الجمعية العمومية، مشيرا الي ان هناك ملاحظات علي منع الاعضاء التابعين من حق التصويت حيث ان من حق اي عضو اختيار اعضاء المجلس ، وذلك لان هذا العضو يستفيد من النشاطات المختلفة الموجودة بالنادي ، لذا يجب الا نمنع اي عضومن التصويت في الانتخابات ، كما يوجد اعتراض علي ان يقوم المجلس القومي للرياضة بحل مجلس الادارة لان هذا يعد تدخلا في شئون هذه المجالس  ، فكيف نقيل مجلس ادارة  نتيجة سوء نتائج الفريق؟! وهو أمر  يحدث كثيرا !
جريدة المال

المال - خاص

10:26 ص, الخميس, 3 أبريل 08