طاقة

الكهرباء: 4.99 مليون شكوى منذ 2016 وحلها بنسبة 99.9%

يأتي في إطار الاهتمام بالتواصل المستمر والإيجابى مع المواطنين والمشتركين بما يتصل بدائرة اهتمامهم.

شارك الخبر مع أصدقائك

أعلنت وزارة الكهرباء والطاقة أن إجمالى عدد الشكاوى الفنية والتجارية التى تلقتها الوزارة منذ منتصف 2016 وحتى 9 فبراير 2020، من خلال قنوات التواصل المختلفة على مدار فترة إتاحية تلك القنوات 4991893 شكوى تمكنت من الانتهاء من حل 4989157 منها، وجارٍ دراسة 2736 أخرى بمعدل رد يصل إلى 99.95%.

وأضافت الوزارة، أن ذلك يأتي في إطار الاهتمام بالتواصل المستمر والإيجابى مع المواطنين والمشتركين بما يتصل بدائرة اهتمامهم، وتطوير الخدمات المقدمة لهم وتسهيل طرق التواصل لمعرفة مشكلاتهم المختلفة والوقوف على أسبابها والعمل على حلها فى أسرع وقت ممكن.

اقرأ أيضا  وزير البترول يبحث مع سفير الاتحاد الأوروبى مبادرات الشراكة في مجال الطاقة
محمد شاكر

وتواصل وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة متابعة تطبيق الآليات المختلفة، للتيسير وتحسين طرق التواصل مع جمهور المشتركين لتلقى الشكاوى المختلفة والبلاغات والاستفسارات.

وبلغ الإجمالى العام لعدد الشكاوى الواردة خلال الفترة من 2 فبراير 2020 إلى 9 فبراير 2020 حوالى 25587 شكوى تم حل ما يقرب من 25055 شكوى.

وبلغ معدل الرد 97,9 % وجارٍ دراسة باقى الشكاوى مما يؤكد على الاهتمام الكبير الذى يوليه قطاع الكهرباء لسرعة الإستجابة لحل شكاوى المواطنين.

اقرأ أيضا  «الكهرباء» تعفى المشروعات الشمسية حتى 500 كيلووات من رسوم الدمج بالشبكة

يذكر أن قنوات التواصل المختلفة لتلقى شكاوى المواطنين تتمثل فى المنظومة الإلكترونية لتلقى شكاوى الجمهور والمتمثلة فى الموقع الإلكترونى للوزارة، الشكاوى الواردة للمكتب عبر قنوات التواصل المختلفة ( جهات حكومية ـ برقية ـ خطاب ـ فاكس ـ تليفون … )، تطبيق إرتفاع شكوى الفواتير وSMS، وخدمة الخط الساخن 121 التى تعمل على مدار  24 ساعة طوال أيام الأسبوع بجميع شركات التوزيع على جميع أنحاء الجمهورية، وبوابة الشكاوى الحكومية التابعة لمجلس الوزراء.

اقرأ أيضا  المصرية لنقل الكهرباء : 181 مليار كيلووات ساعة الطاقة المباعة خلال 2019-2020

وتهدف تلك الخدمات إلى تحقيق المشاركة الإيجابية بين قطاع الكهرباء والمواطن لرفع مستوى الأداء وتقديم خدمة مميزة للمشتركين، وتحقيق رضاء العميل عن الخدمات المقدمة بأحسن جودة وفى أقل وقت ممكن، وذلك فى إطار التنمية المستدامة لمصرنا الحبيبة.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »